• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

مقتل 29 مسلحاً كردياً بعملية أمنية جنوب شرق تركيا

تحرك تركي لمحاكمة زعيم أكبر حزب مؤيد للأكراد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 يناير 2016

إسطنبول (وكالات)

يبحث البرلمان التركي تشكيل لجنة لمناقشة إمكانية رفع الحصانة النيابية عن زعيم أبرز حزب موال للأكراد وإحدى القياديات بتهمة ارتكاب «جريمة دستورية» بعدما تحدثا عن حكم ذاتي للمناطق الكردية. وتكفي أغلبية بسيطة في هذا البرلمان الذي يشغل فيه حزب «العدالة والتنمية» الحاكم نصف المقاعد، لسحب الحصانة من النائب صلاح الدين دميرداش زعيم حزب «الشعوب الديمقراطي» وفيجن يوكسيكداغ القيادية فيه. وذكرت صحيفة «صباح» المقربة من الحكومة، أن لجنة العدل البرلمانية ستناقش الموضوع في إطار لجنة فرعية قبل طرح مسألة رفع الحصانة على البرلمان. وقد نشرت هذه المعلومة غداة تصريح للرئيس التركي رجب طيب أردوغان عبر فيه عن تأييده قرار البدء بملاحقات جنائية ضد هذين الزعيمين الكرديين، مضيفاً بقوله «من الضروري سحب حصانتهما النيابية لتسهيل ملاحقتهما».

من جهته، سخر دميرداش من تصريحات أردوغان، معتبراً أنه «يصدر أحكاماً مثل المحكمة العليا». وكان ممثل تركي للادعاء فتح تحقيقاً معه الأسبوع الماضي بعد مؤتمر للجماعات الكردية دام يومين ودعا إلى منح الأكراد المزيد من الحكم الذاتي. ميدانياً، أعلن الجيش التركي أمس، مقتل 28 مسلحاً من حزب العمال الكردستاني إضافة إلى مدني واحد بعملية للجيش في مدينة سيلوبي جنوب شرق البلاد، فيما أعلن حزب «الشعوب الديمقراطي» أن الجيش التركي طوق حي زاب بالمدرعات وأطلق النيران بكثافة، مضيفاً أن قناصة أطلقوا النار على رجل (65عاماً) كان جالساً في بيته في حي آخر فأردوه قتيلاً. وبالتوازي، قتلت امرأة هي أم لثلاثة أطفال بسقوط قذيفة هاون في مدينة دياربكر الكردية بجنوب شرق البلاد حيث تتواصل المعارك بين قوات الأمن ومسلحي الحزب الكردي. كما قصف الجيش التركي بلدة الجزيرة جنوب شرق البلاد، حيث تشن القوات الحكومية منذ أيام عمليات واسعة ضد المسلحين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا