• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تدشين «العلامة الوطنية للحلال» لمستحضرات التجميل

وزير البيئة يفتتح معرض «عالم الجمال بالشرق الأوسط»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 مايو 2015

(دبي - الاتحاد)

دبي (وام)

افتتح معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات» أمس أعمال الدورة الـ 20 لمعرض «عالم الجمال في الشرق الأوسط 2015 »، التي تستمر ثلاثة أيام في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

ويشارك في المعرض نحو 1500 عارض محلي وإقليمي ودولي من 60 دولة من الجهات والشركات المتخصصة في قطاعات مستحضرات التجميل والعناية الشخصية بالبشرة والجلد ومنتجات التجميل والعطور الحلال والمنتجات العضوية في هذه القطاعات.

ودشن ابن فهد أمس «العلامة الوطنية للحلال» في قطاع مستحضرات التجميل في خطوة تعد الأولى من نوعها على المستويين المحلي والعالمي، ضمن المنظومة المتكاملة لمعايير و«مواصفات مستحضرات التجميل والعناية الشخصية والعطور الحلال كأول منظومة من نوعها على مستوى العالم تحت مظلة النظام الاماراتي للرقابة على المنتجات الحلال.

ومنح معاليه أول «علامة وطنية للحلال» لمستحضرات التجميل والعناية الشخصية لشركة « لوروجين» التابعة لمجموعة « نزيه» الوطنية في حضور عبدالله المعيني مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس وعدد من المسؤولين في الهيئة وعدد من المختصين والمهتمين بالقطاع.

وأكد المعيني أن أهمية هذه المواصفة تكمن في اعتبارها أول مشروع لمواصفة قياسية عالمية من نوعها لمستحضرات التجميل الحلال.

وأوضح أن «مواصفات» أعدت مواصفة «مستحضرات التجميل الحلال» من خلال فريق عملها من الخبراء والمختصين الذين عملوا على إعداد جميع الدراسات المرجعية والمقارنات المعيارية لأفضل الممارسات في مجال صناعة مستحضرات التجميل ومواد العناية الشخصية الحلال والاطلاع على أفضل المواصفات القياسية الدولية والتوجهات الأوروبية الصادرة في مجال مستحضرات التجميل ومواد العناية الشخصية.

وأوضح أن الفريق المشرف على جناح «مواصفات» في المعرض سيقدم للزوار من الأفراد وممثلي الشركات معلومات ومطبوعات متخصصة حول الخدمات التي تقدمها الهيئة وأهدافها ودورها في حماية المستهلك ودعم الاقتصاد الوطني وتعزيز الرقابة على الأسواق، ورفع جودة المنتجات المتداولة بأسواق الدولة، وغيرها من الأنشطة العديدة التي تقوم بها الهيئة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا