• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الجيش اليمني يسيطر على قاعدة عسكرية رئيسة في صعدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 أكتوبر 2016

عقيل الحلالي (صنعاء)

سيطر الجيش اليمني مدعوماً بجماعات المقاومة الشعبية وطيران التحالف العربي بقيادة السعودية، أمس، على قاعدة عسكرية رئيسة في محافظة صعدة المعقل الرئيس للمتمردين الحوثيين في أقصى شمال البلاد. وقال الجيش اليمني في بيان مساء أمس إن قواته مسنودة بالمقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي تمكنت من تحرير معسكر اللواء 101 ميكا في منطقة البقع الحدودية مع السعودية وتتبع بلدة كتاف في شمال شرق محافظة صعدة. وذكر البيان أن القوات الحكومية استعادت الأسلحة والذخائر التي كانت داخل القاعدة العسكرية المحررة، مشيرا إلى أن مقاتلي الجيش والمقاومة تقدموا لاحقاً وسيطروا على سوق البقع بعد «تطهيره كلياً من الانقلابيين».

وأكد سيطرة قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية نارياً على نقطة العواضي التي تربط منفذ البقع الحدودي مع محافظتي صعدة والجوف.

وقالت مصادر عسكرية يمنية لـ»الاتحاد» إن القوات الموالية لحكومة الرئيس عبدربه منصور هادي تواصل تقدمها صوب مركز كتاف، كبرى بلدات محافظة صعدة التي سيطر عليها المتمردون الحوثيون. وذكر البيان العسكري أن «الفرق الهندسية تقوم بعملية نزع الألغام التي زرعتها مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية» في منطقة البقع باتجاه مركز بلدة كتاف حيث يرابط اللواء 130 الموالي للانقلابيين الذين لا يزالون يسيطرون على سبعة ألوية قتالية في صعدة التي ينطلق منها الحوثيون وقوات صالح لشن هجمات أشبه ما تكون بحرب العصابات على مواقع حدودية سعودية.

وقصف طيران التحالف العربي أمس العديد من المواقع والتجمعات لميليشيات الحوثي وصالح في صعدة بينها مدرسة استولى عليها المتمردون في بلدة سحار وسط المحافظة. كما استهدفت غارات جوية مواقع في بلدة باقم الواقعة شمال صعدة على الحدود مع السعودية. وتبنى الحوثيون أمس إطلاق صواريخ على مواقع عسكرية سعودية في منطقتي نجران وجازان جنوب وجنوب غرب المملكة التي تقود حملة التحالف العربي في اليمن منذ أواخر مارس العام الماضي بهدف إعادة وتثبيت الحكومة الشرعية في البلاد.

وهاجم طيران التحالف العربي أمس مواقع للانقلابيين في مدينة حرض اليمنية الحدودية قبالة جازان، ما أسفر عن تدمير مستودع سلاح وآليات عسكرية في المدينة التابعة لمحافظة حجة شمال غرب البلاد. كما قصفت مقاتلات التحالف مواقع وتجمعات للميليشيات الإنقلابية في بلدة نهم الواقعة شمال شرق العاصمة صنعاء التي تخضع لهيمنة الحوثيين منذ 21 سبتمبر 2014. وأصابت الغارات تجمعات للميليشيات في منطقتي ملح ومسورة حيث تدور معارك على الأرض مع استمرار تقدم القوات الحكومية وأنصارها لاستعادة كامل أجزاء بلدة نهم في إنجاز سيمهد للوصول إلى صنعاء. كما استهدفت سبع ضربات جوية على الأقل مواقع للميليشيات الانقلابية في بلدة صرواح آخر معاقل الحوثيين في محافظة مأرب شرق صنعاء. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا