• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ناشطة تكرس وقتها لإنقاذ سوريين تائهين في البحر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 مايو 2015

أ ف ب

تتلقى الناشطة نوال الصوفي في جزيرة صقلية على هاتفها النقال اتصالات هاتفية من المهاجرين السوريين العالقين في البحر طلبا للنجدة والإغاثة.

تلقت نوال أول اتصال من شخص مذعور صباح أحد أيام صيف 2013. يومها، كان مئات السوريين تائهين في البحر الأبيض المتوسط على مركب مهدد بالغرق بعد أن بدأت تتسرب إليه المياه.

فوجئت الشابة الايطالية، البالغة من العمر 26 عاما، بالاتصال لكنها عمدت فورا إلى إبلاغ خفر السواحل الايطاليين الذين شرحوا لها كيف يمكنها مساعدة المهاجرين على معرفة إحداثيات موقعهم باستخدام نظام جي.بي.اس في هاتف متصل بالأقمار الصناعية، لتوجيه فرق الإغاثة للعثور عليهم.

بعد ساعات صمت طويلة، تنفست أخيرا الصعداء. كانوا جميعا سالمين. ومنذ ذلك الحين، تكرر هذا السيناريو مئات المرات.

وقالت الشابة "يمكن أن أتلقى اتصالا في أي وقت. المهاجرون في البحر يصرخون: نحن 500 في المركب، نفدت المياه، نحن في البحر منذ 10 أيام ...".

كان القدر المميز لهذه الشابة، الناشطة في مجال حقوق الإنسان، موضوع كتاب بعنوان "نوال، ملاك اللاجئين" صدر الأسبوع الماضي في ايطاليا للصحفي دانيال بييلا.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا