• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ليس للنشر

يوم واحد من دوننا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 أكتوبر 2016

خليفة جمعة الرميثي

في ذكرى اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية الذي أطلقته الأمم المتحدة، قرر العاملون من فئة المهاجرين في بريطانيا القيام بمبادرة لإثبات عطائهم للمجتمع البريطاني، تحت اسم «يوم واحد من دوننا»، وخلال هذا اليوم ينوي المهاجرون الذين يعملون في المملكة المتحدة الإضراب عن العمل لإثبات مدى أهميتهم في سوق العمالة البريطاني «يعني المواطن الإنجليزي اللي مش حاسس بقيمتنا بنقرصة في أذنه وبنقوله نحن هنا».

وكشف منسق الفعالية الكاتب والسياسي مات كار أنه شجع المهاجرين ومؤيديهم للانضمام لهذه المناسبة، وتهدف هذه المبادرة لكشف ردود الفعل السلبية تجاه المهاجرين في المملكة المتحدة، وقال إن «شريحة مهمة من المواطنين الإنجليز الذين صوتوا لصالح بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي صعقت بنتائج الاستفتاء، والذي سيؤول إلى خروج البلاد من الاتحاد» بسبب فكرة سيطرت على البريطانيين من ارتفاع نبرات العنصرية والتخوف من تدفق أعداد أكبر من المهاجرين إلى بريطانيا، ولذلك تأتي هذه المناسبة لفتح عين كل من ذم المهاجرين في بريطانيا، وإبراز الدور الذي يقومون به للاقتصاد البريطاني.

ويأمل القائمون والمشاركون بمناسبة «يوم واحد من دوننا» إثبات مدى تأثير المهاجرين على الحياة البريطانية، وأن من دونهم ما هي الأمور التي سوف تتأثر، وكيف سوف تكون الحياة من دونهم «وإذا كنت شاطر افتح فمك للاعتراض كمؤسسة قطاع عام أو خاص لتظهر لك جمعيات حقوق الإنسان وجمعية حماية طائر النقار الأحمر من الانقراض وجمعية «الحمدي للهبان»، وغيرهم للتشهير بك وبسياستك القمعية»، وتم إطلاق الحملة على «فيسبوك وتويتر وشركاهم»، حيث استجاب لهذه الحملة آلاف المهاجرين والمؤيدين لهم، وسيتم التركيز في هذه المناسبة على الموظفين المهاجرين في القطاع الصحي كمرحلة أولى وبعدها قطاعات أخرى، ونحن العرب لو الأمهات العاملات مثلاً لدينا فماذا سوف يحدث؟؟ البعض كان ينتقد «عيد المعلم»، مثلاً لأسباب دينية، فتم تحويله إلى يوم المعلم ويوم الأب، ويوم العامل المهم في المضمون وليس العنوان من أجل النظر في العطاء الذي يقدمونه، فلا أقل من شكر جميع المهن في يوم عمل عادي «تريدون إجازة؟ ماشي» لنظهر لهم التقدير على ما يقومون به ومن منا لا يتذكر منظر عامل النظافة والعامل الفني البسيط، وغيرهم الذين تكرمهم الدولة، وكذلك تكريم من خدم هذا الوطن من المقيمين عبر خطط التنمية خلال السنوات الماضية.

نحن سبقنا دولاً متقدمة كثيرة في تقدير حقوق من يعيش على هذه الأرض ويحترم قوانينها، ولكن نحتاج لإبراز هذا الدور بشكل أوضح «المشكلة لو خدامتكم چاندرا قامت بإضراب عن العمل شو بتسوي؟؟».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا