• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

هذا الأسبوع

هل يستطيع الزمالك؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 أكتوبر 2016

حسن المستكاوي

«البطولة لن تخرج من مصر».. هذا تصريح صادر من أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة نادي الزمالك عن بطولة أفريقيا، بعد خسارة الفريق في مباراة الذهاب أمام صن داونز صفر/ 3، حيث يلتقي الفريقان يوم الأحد المقبل في لقاء العودة باستاد برج العرب. وفي التصريح لغة التشجيع مع الجزم.

على الرغم من مضي أيام على مباراة الذهاب لم يقدم شخص واحد تفسيراً للحالة التي ظهر بها الزمالك في جنوب أفريقيا.. فهل كان معروف يوسف هو وحده سبب الخسارة وقد أمسك به النقاد والخبراء دون تحليل عميق لأسباب الهزيمة..؟

إن خطأ مدرب في اختيار لاعب واحد في تشكيل مباراة قد يكون هو خطأ المباراة. لكن مؤمن سليمان أخطأ في التشكيل وفي التكوين وفي التقدير وفي الاستراتيجية.. كيف؟

معروف يوسف لعب في غير مركزه بالظهير الأيسر. ولكنها كانت «غلطة بسيطة» بجانب غلطة الدفع بالرباعي الهجومي أيمن حفني، وشيكابالا، وباسم مرسي وستانلي. وكان الظن أن الزمالك سوف يهاجم، فإذا بمؤمن سليمان يختار أربعة مهاجمين لا يهاجمون، ويتراجعون للدفاع وهم لا يدافعون. وهكذا لعب الزمالك ناقصاً أربعة أسلحة.

وأضاف الحكم خطأ باحتساب هدف من تسلل، ثم أضاف ستة لاعبين من الزمالك خطأ آخر حين ظلوا يتفرجون على أنتوني لافور وهو يتلقى الكرة من زميله ويمضي بينهم في حراستهم. ثم أخطأ الشناوي في تقدير اتجاه الكرة وموقعها في الهدف الثاني، ثم أضاف إسلام جمال خطأ تاسعاً أو عاشراً بتسجيل الهدف الثالث في مرماه.. كل هذا وأكثر من أسباب هزيمة الزمالك في جنوب أفريقيا.. فما هو الأكثر؟

الأكثر هو فروق اللياقة البدنية والقوة والخفة والسرعة. وفارق واحد بين فريقين يكفي لحسم مباراة، حين يواجهه الفريق المنافس بخطة «أي حاجة». وهي خطة خالية من التكتيك والاستراتيجية والقراءة الصحيحة لإمكانات المنافس.

ربما ينجح الزمالك في تعويض هزيمته في الذهاب، وهي مهمة صعبة للغاية لكنها ليست مستحيلة.. وأهم سلاح هو أن يلعب الفريق بالضغط على خط وسط صن داونز كي لا يبني الهجمات، ثم يعود الزمالك مع امتلاك الكرة للعب بهدوء وبرؤية عند عملية البناء من الخلف ثم بقوة وبسرعة في عمليات الهجوم الأخيرة..

يبقى السؤال هل يستطيع الزمالك اللعب بهذا التكتيك وبهدوء وبقوة وسرعة في الوقت نفسه كي تبقى البطولة في مصر ولا تخرج منها؟

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا