• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

استغل نجوميته في التأثير عليه

الحبس سنة للاعب انتهك عرض طفل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أيدت محكمة استئناف أبوظبي للمرة الثانية، الحكم بإدانة لاعب رياضي بتهمة انتهاك عرض طفل بالإكراه واستغلال إحدى تقنيات الاتصال الحديث «البلاك بيري ماسنجر» لاستدراجه وتحريضه على الفجور، مستغلاً نجوميته في التأثير على المجني عليه والبالغ 12 عاماً فقط، وحكمت عليه بالحبس سنة. كانت محكمة النقض قد ألغت لأسباب شكلية الحكم الصادر عن محكمة الاستئناف التي نظرت القضية أول مرة والقاضي بحبس المتهم ثلاث سنوات بدلاً من عقوبة الحبس سنتين التي كانت قد قضت بها المحكمة الابتدائية. وتضمن حكم النقض إعادة القضية إلى محكمة الاستئناف لتنظر من قبل هيئة مغايرةمن جهتها طالبت دائرة القضاء في أبوظبي أولياء الأمور بعدم ترك وسائل الاتصال الحديث بين يدي أبنائهم القصر من دون مراقبة، وعدم السماح لهم باستخدام التقنيات التي تسمح بالدخول إلى مواقع التواصل الاجتماعي، لما في ذلك من خطر تعريض أبنائنا إلى مخاطر التعامل المباشر مع غرباء. كما طالبت «الدائرة» الأسر بمراقبة أبنائهم وترصد أي تغيير يطرأ على سلوكهم وعاداتهم اليومية واهتماماتهم ومستواهم الدراسي، مشيرة إلى أن تعرض الأطفال للتحرش أو الاعتداء يؤدي بالعادة إلى عدد من المظاهر السلوكية لدى الطفل الضحية، منها انخفاض المستوى الدراسي، وانخفاض الشهية للطعام، والانعزال وعدم الرغبة بالخروج من المنزل مع الأصدقاء أو الجلوس مع أفراد الأسرة، وعدم القدرة على النظر بشكل مباشر لعيون والديه. كانت أسرة الطفل قد تقدمت ببلاغ ضد لاعب رياضي، تتهمه فيه بهتك عرض ولدها البالغ 12 عاماً، مستغلاً جماهيريته واعجاب المجني عليه به كلاعب.وقضت المحكمة الابتدائية بحبس المتهم سنتين بعد ادانته بما أسند إليه.ولم يرتض المتهم بقضاء المحكمة الابتدائية كما لم ترتض النيابة به، فقاما بالطعن عليه أمام محكمة الاستئناف التي قضت مجدداً بإدانة المتهم والحكم بحبسه سنة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض