• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مستوحاة من فخامة الطراز الفرنسي

أركان وزوايا منزلك تستدعي عصور النبلاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 يونيو 2014

الزوايا والأركان مساحة مهمة لا يمكن إغفالها في التصميم الداخلي، فهي محطة باعثة على الخطوط الجمالية، وترسو عليها روح الفخامة والأناقة، فتجاهلها يمكن أن يخلق أركاناً عارية خاوية، تؤثر سلبياً على ردهات المكان، وتفقده أبجديات الجمال الذي يمكن أن يشكل تفاصيل دقيقة لوحدات غنية من عناصر وقطع الديكور التي تجعلها زاخرة مستفيضة بمعان أكثر إبداعاً وثراءً، حيث نتلمس مجموعة رائعة من قطع الأنتيك والمقتنيات التي تحاكي الطراز الفرنسي إبان القرن الثامن عشر والتاسع عشر، لتنقلنا إلى ردهات القصور الموشحة بالرقي والفخامة.

خولة علي (دبي)

تقدم المصممة مها أبو المعاطي، حلولاً رائعة وفريدة من قطع المقتنيات والتحف المستوحاة من القرنين الثامن عشر والتاسع عشر في فترة ثراء مكونات الديكور وقطع الأثاث، لتجعل من الزوايا والأركان محطات مدموغة بروح الطراز الفرنسي الثري. حيث تشير أبو المعاطي، من «لي كون شيك» قائلة: في الطراز الفرنسي تقدمت الفنون بشكل واضح ابتداءً من القرن الخامس عشر وحتى نهاية القرن الثامن عشر، ومن أكثر الفنون ازدهارا كانت صناعة الأثاث، فقد عرفت تصميمات لم تكن معروفة في وقت مضى، حيث ظهرت نوعيات كثيرة تؤدي وظائف متعددة مثل المناضد المختلفة الاستعمال والمقاعد المتحركة والمتعددة الأشكال.

غارق في الإبداع

وتضيف: يمتاز هذا العصر بالفخامة والجمال، حيث ظهرت المقاعد ذات الكسوة والتنجيد الجميل والمحلى بالدلايات والفرنشات. وأيضا المفروشات الفخمة في الأثاث كأقمشة الجوبلان والأبيسون، التي تميزت برسم الأشخاص والمناظر الطبيعية، ونجد الأثاث في الطرز الفرنسي له اهتمام بالغ من الناحية الشكلية والجمالية مضحياً بالمتانة والقوة في سبيل الأناقة والفخامة في كل الأخشاب المصنعة منها أو في الأقمشة المغطاة. فالطراز الفرنسي غارق في الإبداع الذي لا يمكن إلا أن نعود بأبجديته الساحرة وأناقته التي ندخل بها إلى أرقى القصور الزاهية بالرقي بعد أن تتلون مساحته بملامح الطرز الفرنسي.

ووجود هذه القطع الفنية من قطع الأثاث في ردهات المنزل، تكسبها رونقاً وجاذبية لافتة، ما أن شغلت ووزعت بعناية واهتمام، وبطريقة مدروسة لجعل الأركان أكثر أناقة وسحراً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا