• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

متحف «وكالة الإمارات» يجذب الزوار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 مايو 2015

جمعة النعيمي (أبوظبي)

جمعة النعيمي (أبوظبي)

أعرب زوار متحف وكالة الإمارات للفضاء عن سعادتهم أثناء تجوالهم في أروقة المتحف، كما أشار أغلبهم إلى أن حدث اليوم سيشهد إقبالا كبيرا، سواء من المسؤولين في الحقول العلمية والتقنية، أو الطلاب الدارسين في الجامعات والكليات، لافتين إلى أن تدشين وإعلان استراتيجية وكالة الفضاء للإمارات، تعني فتح آفاق كبيرة لكل من يرغب أن يدرس أو يعمل أو يهوى العمل في حقول علوم الفلك والفضاء، مؤكدين أن مستقبل الأرض متعلق بعلوم الفضاء واكتشافه وأن البشرية جمعاء بحاجة إلى تسخير الطاقات لهذا المجال ، مشيرين إلى أن دراسة المريخ واستكشافه بحاجة إلى مزيد من الدراسة الدقيقة، وأن أي خطأ بقصد أو بدون قصد قد يتسبب في أمور لا تحمد عقباها. يعشق امتلاك ملابس رواد الفضاءقال تاسيلو روميش من ألمانيا وهو رجل يعشق امتلاك ملابس رواد الفضاء:» بدأت أمارس هوايتي في تجارة شراء ملابس رواد الفضاء منذ تسعينيات القرن الماضي، في البداية كانت مسألة اقتناء الملابس غريبة على المجتمع الألماني، خاصة لأنني أعيش في ألمانيا الشرقية، كما أنني أعتبر أول شخص يقوم باقتناء ملابس رواد الفضاء، علاوة على ذلك فأنا رجل مثقف ومتعلم وأهوى المغامرة وحب الاستكشاف في الفضاء، وبالرغم من محاولاتي للسفر إلى الفضاء، إلا أنني لم أتمكن من تحقيق ذلك، لأن تكلفة السفر باهظة الثمن . وقال :اشتريت سترتين لرواد فضاء حقيقيين، إضافة إلى واحدة أخرى كان يرتديها الممثل توم هانكس في فيلم من أفلام رواد الفضاء.وتابع:»بالرغم من أن الأمر كان مجرد هواية بالنسبة لي، إلا أنني تقدمت كثيرا في هذا المشوار وأصبحت أمتلك تشكيلة منوعة من ستر الفضاء بكامل عتادها وعدّتها، بهدف تثقيف الناس بشكل حياة الفضاء، مشيراً إلى أن كثيراً من الناس لا يعلمون حقيقة الفضاء ومخاطره، موضحاً أن أساس عمله هو بحث ماهو مفيد وجدير بالمنفعة لجيل الشباب الذين يرغبون أن يصبحوا رواد فضاء، كما أن تكلفة سترة رائد الفضاء تتجاوز 44500 يورو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض