• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  11:17    أمير الكويت يقول إن خيار تخفيض الإنفاق العام أصبح حتميا        11:18    تركيا.. هناك مؤشرات على أن هجوم اسطنبول نفذه حزب العمال الكردستاني    

ارتفاع عدد ضحايا الفيضانات إلى 79 قتيلاً

أفغانستان تعلن مقتل 30 متمرداً وجرح 40

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 يونيو 2014

أعلن مسؤول أفغاني أمس أن 30 من مسلحي حركة «طالبان» الأفغانية المتمردة قتلوا وأصيب 40 آخرون بجروح خلال هجوم شنته قوات الأمن الأفغانية. وقال قائد شرطة ولاية قندوز شمالي أفغانستان غلام مصطفى موشيني إن القوات شنت الهجوم في «داشت ارتشي بالولاية منذ 20 يوما للقضاء على تهديدات المتمردين هناك، وإن أحد قادة «طالبان» ويدعى قارئ والي محمد كان بين القتلى.

إلى ذلك صرح المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية صديق صديقي بأنه تم منذ الليلة قبل الماضية تشديد الإجراءات الأمنية في أفغانستان بنشر المزيد من قوات الأمن في التجمعات الحاشدة وتكليف عدد أكبر من الحراس بحماية المرشحين للجولة الثانية من انتخابات الرئاسة الأفغانية عبدالله عبدالله وأشرف غني وأنصارهما بعد تعرض عبدالله يوم الجمعة الماضي لمحاولة اغتيال أسفرت عن مقتل 12 شخصاً وجرح 40 آخرين. وقال «نحن واثقون تماما من أنه ليس هناك أي شيء يثني الناس عن التصويت يوم السبت».

من جانب آخر، أكد قياديو «طالبان» المفرج عنهم من سجن قاعدة جوانتانامو البحرية الأميركية في كوبا مقابل إطلاق سراح جندي أميركي كان أسيراً لدى الحركة في أفغانستان، التزامهم بالاتفاق بين الحكومة والقطرية وقيادة الحركة القاضي ببقائهم في قطر مع عائلاتهم لمدة عام واحد.

وقالوا، في بيان أصدروه في الدوحة، «نريد أن نطمئن جميع الأطراف بأننا ملتزمون بالاتفاق الذي تم التوصل إليه بين إمارة أفغانستان الإسلامية (حركة طالبان) وحكومة قطر في موضوع الإفراج عنا». وطالبوا بالإفراج عن باقي ناشطي الحركة المسجونين في جوانتانامو.

وصرح قائد شرطة ولاية إيداهو الأميركية جيف جونترإن والد الجندي الأميركي المحرر بو برجدال تلقى منذ يوم الأربعاء الماضي 4 تهديدات بالقتل عبر البريد الإلكتروني سلمت إلى مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي (إف. بي. آي) وهو يقوم بفحصها.

وتوفر السلطات الأميركية تأمينا لوالدي الجندي بوب وجاني برجدال. وذكرت شبكة «سي. إن. إن» التلفزيونية الإخبارية الأميركية أن تحرير بو أثار جدلا واسعاً بالولايات المتحدة تحديدا من قبل عائلات جنود زعمت مقتل أبنائها خلال عمليات التفتيش عنه بعد فقدانه في أفغانستان عام 2009. ونقلت عن عميل في (إف. بي. آي) قوله «إننا نأخذ كل تهديد على محمل الجد بشدة». على صعيد آخر أعلن المتحدث باسم شرطة ولاية باغلان شمالي أفغانستان جاويد باشارات إن عدد ضحايا الفيضانات في منطقة «جوزارجاه النور» الجبلية بالولاية ارتفع إلى 79 قتيلاً بعد العثور على 5 جثث إضافية أمس. وذكر أن السيول جرفت أكثر من ألف منزل ودمرت 11 قرية، ومازال الأهالي يحاولون العثور على المفقودين من أفراد أسرهم. وحذر من أن عدد القتلى مرشح للزيادة. وقال «إنهم فقدوا كل منازلهم وممتلكاتهم وحقولهم وماشيتهم ولم يعد لديهم أي شيء. إنهم يحتاجون إلى مياه للشرب وغذاء وأغطية وخيام». (عواصم -وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا