• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

هذا الأسبوع

في صحة الكرة الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 مايو 2015

حسن المستكاوي

تنوع الأبطال ظاهرة صحية في كرة القدم وفي الرياضة بصفة عامة، وهذا كلام لا علاقة له بأحلام الأنصار والمشجعين، ولا بـ«مانشيتات» الإعلام في كل مكان، فالمشجع يهمه الاحتكار، والإعلام يبحث عن العنوان، ومن مظاهر التنوع في كرة الإمارات أن يخرج العين «بطل الدوري» من منافسات بطولة الكأس التي يحمل لقبها، بينما تأهل للدور قبل النهائي فرق النصر والشباب والأهلي والظفرة، وهذا يعني بطل جديد عن الموسم الماضي.

لكن هل كان احتكار الأهلي لبطولة الدوري المصري مسألة صحية أم أن صحة اللعبة تكمن في تنوع الأبطال والمنافسين؟ وهل احتكار برشلونة وريال مدريد دليل قوة الليجا أم أن دخول أتلتيكو في دائرة المنافسة أضاف بعض البهجة والإثارة على البطولة ؟

فوز النصر على العين بطل الدوري وحامل لقب الكأس، لا يعنى أنه يضمن التفوق على الشباب، ولا يمكن لأي خبير أن يتوقع نتيجة الأهلي مع الظفرة.. ليس لأنها مباريات كؤوس، بما فيها من مفاجآت واحتمالات، وإنما لأن الشك في نتائج كرة القدم من أهم أسرار اللعبة، والشك في مباراة واحدة يكون أكبر ألف مرة من الشك في نتائج موسم كامل أو بطولة دوري؟

كنت أردد كثيراً أمام زملاء المهنة أن الأفضل للإعلام ولكرة القدم في مصر أن يفوز الزمالك ببطولة الدوري هذا الموسم، وهو سيفوز بها بنسبة 99,999 % الشهيرة، التي يدهشك فيها، لماذا تركوا هذا الواحد من الألف ومن أجل ماذا؟

في السياق نفسه، أتوقف عند فكرة الثلاثيات، والجمع بين بطولات الدوري والكأس والسوبر المحلية مثلاً، أو اللقب القاري.. وهذا أكثر ما يجذب الإعلام، إنه الإنجاز والأرقام القياسية، والبطل المتوج الذي ينتظره الجميع، إلا أن البطولات في «أوروبا والدول المتقدمة» تعني المزيد من المال ومن عقود الرعاية، فالمدير الفني يحاسب، ويجب أن يحاسب على ما يحرزه من ألقاب وما ينفقه وما يربحه من أموال.. وعندما نصل في عالمنا إلى هذا الفكر نكون وصلنا أخيراً إلى عالم الاحتراف، فكرة القدم صناعة، وفي الصناعة منتج يطرح ويباع لملايين الجماهير محلياً وإقليمياً، وتوجد أيضا أرباح وخسائر، وليس صحيحاً أن المال هو المقياس فقط للنجاح، والواقع أن النجاح هو الذي يجلب المال، وارتفاع مستوى الفرق أو الفريق وتقديم المتعة والبهجة إلى المتفرجين والمشاهدين، من مهام الذين يدربون ويلعبون كرة القدم ويديرونها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا