• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

برلمانيون يرون ضرورة أن يكون المرشح للمنصب رجل قانون

موسى يتصدر بورصة الترشيحات لرئاسة مجلس النواب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 يونيو 2014

لم يشترط الدستور المصري في تعديلاته لعام 2014، أن يكون رئيس مجلس النواب منتخبا كما كان في دستور 2012، وإنما نص على أن ينتخب مجلس النواب رئيسا ووكيلين من بين أعضائه في أول اجتماع لدور الانعقاد السنوي العادي لمدة فصل تشريعي، كما أن قانون مجلس النواب ساوى بين الأعضاء المعينين والمنتخبين.

ويرى المراقبون أن رئيس مجلس النواب القادم قد يكون من المعينين في حين يرى البعض الآخر ضرورة أن يكون منتخبا حتى لو لم يشترط الدستور ذلك، وذلك من باب المواءمة السياسية.

وحدد عدد من البرلمانيين شروطا يجب أن تتوافر في شخصية رئيس البرلمان القادم، أهمها أن يكون رجل قانون بسبب دور المجلس في إصدار تشريعات عديدة حتى تتواءم مع الدستور.

وتتجه بورصة الترشيحات لترشح من الآن عمرو موسى، رئيس لجنة الخمسين، وتعزز تلك الجلسات التي يشرف عليها موسى حاليا من أجل اختيار قائمة الـ 45 التي تضم القاهرة والقليوبية والمنوفية وكفر الشيخ ودمياط وتضم 45 مرشحا.

وتؤكد المصادر أنه إذا رشح موسى نفسه على القائمة، فإنه يكون قد صدر قرار بأن يكون رئيسا للمجلس في حين تشير بعض الترشيحات إلى حمدين صباحي لكنها تستبعد فوزه بمنصب رئيس البرلمان حتى لو فاز بعضوية المجلس لأنه لن يكون له ظهير سياسي في البرلمان ينتخبه عكس عمرو موسى الذي يؤكد المراقبون أن التحالف الذي يرعاه ويضم حزب المؤتمر ومصر بلدنا والحركة الوطنية يسعى لأن يحصد الأغلبية في البرلمان، حيث سيخوض التحالف الانتخابات بقوائم القائمة الوطنية ومن الشخصيات التي تسعى لرئاسة البرلمان.

وبالنسبة لمراد موافي يرى البعض أنه كرجل مخابرات لا يصلح لرئاسة البرلمان الذي يحتاج إلى رجل سياسة في المقام الأول. وقال البرلماني السابق علاء عبد المنعم وعضو المكتب السياسي، إن الدستور لم يشترط أن يكون رئيس البرلمان منتخبا لكن المواءمة والأعراف تقضى أن يكون منتخبا، وأن يكون دخل مجلس النواب بإرادة شعبية وليس بإرادة رئيس الجمهورية بحيث يكون منتخبا بإرادة شعبية ممثلا عن الأمة كلها، لافتا إلى أنه في تاريخ البرلمان المصري لم يتول رئاسته عضو معين باستثناء رفعت المحجوب. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا