• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

اتحاد الحقوقيين العرب: «جاستا» خرق فاضح لميثاق الأمم المتحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 أكتوبر 2016

الرياض(د ب أ)

دعا اتحاد «الحقوقيين العرب» الدول العربية الوقوف إلى جانب المملكة العربية السعودية واتخاذ موقف عربي موحد يكون كفيلاً بإفشال ما يسمى قانون «جاستا» الأميركي «الظالم» وإرغام الكونجرس الأميركي على سحبه والرجوع عنه استجابة لإرادة الرأي العام العربي والإسلامي. وقال البيان الختامي للاجتماع الـ 37 للمكتب الدائم لاتحاد الحقوقيين العرب، الذي عقد في بيروت، إن «المكتب الدائم للحقوقيين العرب يدين ما يسمى (بقانون العدالة ضد رعاة الإرهاب جاستا الذي أصدره الكونجرس الأميركي)، ويعده سابقه خطيره، وانتهاكاً سافراً لكل الأعراف والمواثيق الدولية وتحديداً الإعلان الصادر عن الأمم المتحدة في تاريخ 21 ديسمبر 1965، القاضي بضرورة احترام الدول وعدم جواز التدخّل في شؤون الدول الداخلية وحماية استقلالها وسيادتها، ثم الإعلان الصادر عنها في 24 أكتوبر 1970 بإعلان آخر، أعمّ وأشمل، حول مبادئ القانون الدولي الخاصة بالعلاقات الودية والتعاون بين الدول، وفق ميثاق الأمم المتحدة». وأضاف أن «اتحاد الحقوقيين العرب بصفته منظمة غير حكومية ذات صفة استشارية لدى الأمم المتحدة إذ يؤكد تضامنه مع السعودية يدعو الدول العربية لإسناد موقف المملكة واتخاذ موقف عربي موحد يكون كفيلاً بإفشال هذا القانون الظالم وتحقيق أغراضه الابتزازية الدنيئة».

وحسب البيان، يدعو اتحاد الحقوقيين العرب المنظمات العربية والدولية لفضح الدوافع الحقيقية لهذا القانون والعمل على حشد كل الطاقات وتوظيف جميع الإمكانات لتكوين رأي عام عالمي على الصعيدين السياسي والقانوني لإرغام الكونجرس الأميركي على سحبه والرجوع عنه استجابة لإرادة الرأي العام العربي والإسلامي واحتراماً لقواعد القانون الدولي. وقال البيان إن المكتب الدائم للحقوقيين العرب تبنى اقتراح المحامي الدولي السعودي كاتب الشمري حول تشكيل لجنة حكماء للتوسط بين الدول العربية يشارك فيها الاتحاد والذي يضم في عضويته رؤساء وزراء ووزراء سابقين وحقوقيين ومحامين من جميع أنحاء العالم العربي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا