• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

برازيلي وأسترالي على مائدة مفاوضات «السماوي»

دينيس وخليلي وديلبيرت خارج حسابات بني ياس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 مايو 2015

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

أصبح الأرجنتيني دينيس، والفلسطيني عماد خليلي، والإسباني نجيل ديلبيرت خارج حسابات بني ياس، بعد انتهاء مسيرة «السماوي» في منافسات الموسم الحالي، مساء السبت الماضي، إثر الخسارة أمام الشباب بالركلات الترجيحية في ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ووصلت شركة بي ياس لكرة القدم إلى قناعة تامة، بضرورة إحداث تغيير على منظومة الأجانب، نظراً لعدم إحداثهم الفارق الفني المطلوب، في حين برزت مساع جادة تهدف إلى الإبقاء على صانع الألعاب الإسباني جوان فيردو، بعدما قدم عروضاً طيبة وثابتة على مدى الموسم.

وأشارت المصادر إلى قيام شركة كرة القدم فتحت باب التفاوض مع أكثر من لاعب أجنبي خلال الأسابيع الماضية، في حين أن المفاوضات جارية حالياً مع اثنين، أحدهما أسترالي دولي، فيما الآخر برازيلي معروف سبق له اللعب في الدوري الإيطالي، ويعتبر من العناصر اللامعة على الصعيد العالمي، ورفض المصدر الكشف عن أسماء اللاعبين الذين يتم التفاوض معهم في الوقت الراهن، انتظاراً لوضوح الموقف بصورة نهائية خلال الفترة المقبلة، بعد التنسيق مع الإسباني لويس جارسيا المدير الفني للفريق.

وينتظر أن يقدم لويس جارسيا تقريراً مفصلاً إلى شركة بني ياس لكرة القدم، يوضح فيه رؤيته لما تمخض عنه مشوار الفريق بالموسم الحالي، وتقييمه لأداء اللاعبين كافة، وكذلك احتياجاته لتدعيم صفوف الفريق قبل الانخراط في المعسكر التدريبي المتوقع أن يقام في هولندا أو إسبانيا.

ولم يقدم أجانب «السماوي» المستوى المأمول منهم، وأكبر مثال على ذلك، ما أسفرت عنه المباراة الأخيرة أمام الشباب، عندما منح المدافع أنجيل ديلبيرت، فريق الشباب هدف التقدم من خطأ لا يغتفر، فيما كانت الركلة الترجيحية الوحيدة التي أهدرها بني ياس، من نصيب الفلسطيني عماد خليلي، التي منحت «الجوارح» بطاقة التأهل إلى نصف النهائي، أما المهاجم الأرجنتيني دينيس فيكفي أنه لم ينجح سوى في تسجيل هدف «يتيم» منذ بدء العام الحالي، وهو ما يعني عدم تلبيته تطلعات الفريق في الجانب الهجومي بالصورة المثالية. ويعتبر جوان فيردو صانع الألعاب الإسباني الوحيد الذي كان يغرد خارج سرب الأجانب، ويعتبر من العلامات الفارقة في مسيرة بني ياس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا