• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

نفى تلقيه عرضاً من الجزيرة

إسماعيل الحمادي: لن أعيش إلا في «الجلباب الأحمر»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 يونيو 2014

نفى إسماعيل الحمادي لاعب وسط الأهلي تلقيه أي عروض رسمية، سواء داخلية أو خارجية، مبدياً تمسكه بالاستمرار في «قلعة الفرسان» لأطول فترة ممكنة، مشيراً إلى أن كل ما يتردد بشأن وجود رغبة في انتقاله لأحد الأندية المحلية، هو أمر غير صحيح بالمرة، كما أوضح أن غاية طموحه كانت في ارتداء قميص الأهلي الذي له الفضل الأول والأخير فيما وصل إليه الآن، وقال: «أدين بالفضل للأهلي، أنا من أبناء هذا الصرح العملاق وأفتخر بذلك، علاقتي بـ (القلعة الحمراء) أبدية، بدايتي كانت في الأهلي، وسوف تستمر حتى الاعتزال، ولن أرتدي أي قميص غيره».

وأضاف: «سعيد بما أحققه مع الأهلي، غاية طموحي كانت اللعب بين صفوف (الأحمر)، والمنافسة على البطولات، من أجل الفوز لإسعاد الجماهير، وهو ما يحدث الآن بالفعل، لذلك أنا متمسك بالاستمرار بين صفوف (الفرسان)، ولن أترك الأهلي، إلا بإعلان الاعتزال، وهذا ما أطمح له وأتمناه بالفعل».

وكان مسؤولو الجزيرة أكدوا رغبتهم في الحصول على خدمات اللاعب الموسم المقبل، وعن تلك التصريحات، قال الحمادي: «لا توجد مفاوضات بيني وبين أي نادٍ آخر، أنا مرتبط بعقد مع الأهلي لمدة 3 مواسم مقبلة، لا أفكر إلا في الفريق والمنافسة القوية مع زملائي على البطولات المحلية والسعي لتقديم موسم استثنائي آخر بعد «الثلاثية».

وأشاد صانع ألعاب «الفرسان» ببيئة الأهلي، والروح الأسرية التي تجمع بين لاعبيه، وقال «نحن في الأهلي أسرة واحدة، والعلاقات بينها قوية ومترابطة، وهو ما يميزنا عن أي فريق آخر، الأمر ليس فقط بالبطولات، والمنافسة فيها، ولكن أيضاً بطبيعة العلاقات بين أفراد فريق العمل، والروح التي تجمع بينهم، وكلنا في (القلعة الحمراء) على قلب رجل واحد، وحتى اللاعبين الجدد في قائمة الفريق، يشعرون بالفارق، بمجرد دخولهم بوابة الأهلي، كل شيء مختلف في (قلعة الفرسان)».

وأكد الحمادي أن إنجازات الفريق يقف خلفها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي رئيس النادي الأهلي، الداعم الأول للفريق، والمحرك الأول لطموحات اللاعبين، مشيداً بجهد عبد الله سعيد النابودة رئيس مجلس الإدارة، الذي اعتبره الأخ الأكبر لجميع اللاعبين، وقريباً من الفريق، ويتابع كل صغيرة وكبيرة، وقال: هذا التلاحم والتقارب بين الجهازين الإداري والفني واللاعبين، وكل من ينتمي إلى «القلعة الحمراء»، شكل تناغماً أثمر عن تحقيق الإنجازات، لذلك يدرك كل لاعب أن الأهلي غير، ويختلف عن بقية الأندية، وهو الصرح العملاق الذي أصبح حلماً لمعظم اللاعبين الراغبين نيل شرف ارتداء القميص الأحمر.

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا