• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

انفراجة في ألمانيا بعد اتفاق الائتلاف الحاكم بشأن اللاجئين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يوليو 2018

د ب أ

تمكن قادة الائتلاف الحاكم في ألمانيا من الاتفاق على حزمة إجراءاتبشأن اللاجئين وتشديد الإجراءات الخاصة بسياسة اللجوء، بحسب ما ذكرته مساء اليوم الخميس لجنة شؤون الائتلاف في برلين.

والتقى أعضاء من حزب المستشارة الألمانية أنجلا ميركل الديمقراطي المسيحي، وحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي من أجل التوصل إلى حل وسط في الخلاف الذي شهد تعرض المستشارة لضغط من حلفائها من حزب الاتحاد المسيحي منذ فترة طويلة لتطبيق ضوابط أكثر صرامة على حدود ألمانيا.

وقالت مصادر من داخل المحادثات في برلين لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إن شركاء التحالف توصلوا إلى اتفاق بشأن معالجة قضية اللاجئين والهجرة غير الشرعية وتطبيق سياسات لجوء أكثر صرامة، ولكن المصادر لم تعط المزيد من التفاصيل.

وانخفضت الهجرة إلى ألمانيا بشكل كبير منذ ذروة أزمة اللاجئين في أوروبا في عام 2015. لكن القضية بقيت على رأس جدول الأعمال السياسي، ومؤخرا في الوقت الذي يستعد فيه الحزب الديمقراطي المسيحي لانتخابات الولايات في الخريف.

وخاضت ميركل خلافات مع وزير داخليتها الداخلية الألماني هورست زيهوفر زعيم الحزب المسيحي البافاري. ويرى زيهوفر أنه يجب اتخاذ إجراءات صارمة اتجاه طالبي اللجوء تتمثل في طرد أولئك الذين يصلون إلى ألمانيا بعد أن سجلوا في دول أخرى من الاتحاد الأوروبي إلى الدول الأولى التي سجلوا فيها. بينما ترى ميركل أن هذه القضية يجب حلها داخل الاتحاد من منطلق التضامن الذي قانت عليه الكتلة ألأوروبية بعيدا عن الحلول الوطنية.