• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

السقوط الأول لنابولي في ملعبه بعد 22 مباراة

«يوفنتوس ستاديوم» كلمة السر «20» في انتصارات «السيدة العجوز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

عزز يوفنتوس حامل اللقب موقعه في صدارة ترتيب الدوري الإيطالي، بعدما تجاوز أودينيزي بنتيجة 2-1، في مباراة تألق فيها الأرجنتيني باولو ديبالا صاحب الثنائية، وهي المباراة التي عكست قيمة الملعب الخاص للفريق «يوفنتوس ستاديوم» الذي حقق فيه الفريق انتصاره الـ20 على التوالي في الدوري الإيطالي.

وتستمد «السيدة العجوز» قوتها من هذا الملعب، وذلك بعدما واصل رجال المدرب أليجري تألقهم فيه، بعدما حصدوا 20 انتصاراً، سجلوا خلالها 46 هدفاً، فيما اهتزت شباكهم 6 مرات فقط.

وأكد ديبالا أنه متخصص حينما يتعلق الأمر بأودينيزي، إذ سجل 4 أهداف وصنع 4 في ست مباريات خاضها أمام هذا الفريق، وكانت الضربة الحرة الجميلة التي سجلها هي بداية الفوز، في مباراة كانت تبدو معقدة في ظل الغيابات التي عانى منها اليوفي بسبب المباريات الدولية.

وعنونت صحيفة التوتو سبورت، وكتبت: سان باولو يطلق الهروب، بالإشارة إلى خسارة نابولي أمام روما على ملعبه.. أودينيزي يأخذ زمام المبادرة ثم بشق الأنفس يعود اليوفيد بفضل هدفي ديبالا.

فيما كتبت صحيفة الكورييري ديللو سبورت: باولو يقلب النتيجة على أودينيزي، البيانكونيري بفارق 5 نقاط في الصدارة، ديبالا يذهب بيوفنتوس بعيداً.

من جانبها كتبت اللاجازيتا ديللو سبورت: الفوز السابع البيانكونيري يبتعد بفارق 5 نقاط، يوفنتوس يقلع وروما يقفز للوصافة.

وكانت الجولة شهدت سقوط نابولي للمرة الأولى على ملعبه في عهد ساري، وذلك بعد 22 مباراة لم يعرف فيها الفريق الخسارة مع المدرب، لكن روما حقق مكسباً مضاعفاً بعدما حقق أول انتصار خارج قواعده ليحصد المركز الثاني على حساب نابولي بالذات.

وفيما رد أديم دجيكو بتسجيل ثنائية في المباراة، كان الرد الأقوى من المصري محمد صلاح الذي برهن لمدربه سباليتي قدراته الحقيقية، خصوصاً في الهدف الثالث الذي جاء من مجهود فردي وانطلاقة سريعة أسكن بعدها الكرة داخل الشباك ليُصمت منتقديه مجدداً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا