• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الجولة 11 من بطولة العالم للراليات 2016

«أبوظبي توتال العالمي» يجتاز عقبة «كتالونيا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 أكتوبر 2016

إسبانيا (الاتحاد)

تمكن فريق «أبوظبي توتال العالمي للراليات» من اجتياز عقبات رالي كتالونيا الإسباني مع الشيخ خالد بن فيصل القاسمي وملاحه كريس باترسون باحتلاله المركز الـ 12 ، إضافة إلى احتلال الإيرلندي كريج برين وملاحه سكوت مارتن المركز الـ 10 في وقت لم ينجح البريطاني كريس ميك وملاحه بول ناجل من إنهاء الرالي بسبب تعطل المحرك فجر اليوم الأخير من الرالي.

وكان ميك كان قد دخل لائحة الخمسة الأوائل في الترتيب العام في اليوم الثاني معانداً الحظ العاثر الذي لازمه كظله منذ اليوم الأول مع انثقاب الإطار، وانزلاق السيارة وتضرر المصد الأمامي، وأخيراً مع مشكلة المحرك.

ومن جهته علّق الشيخ خالد بن فيصل القاسمي قائلاً: «الحمد لله أنهينا رالي صعبا جداً دون أخطاء تذكر، تعاملنا بشكل صحيح مع التحديات التي واجهتنا طيلة أيام الرالي وتعلمنا الكثير، خصوصاً في المراحل الموحلة خلال اليوم الأول والطرقات الزلقة في اليوم الثاني على المراحل الإسفلتية.

اليوم الأخير بدأ بشكل صعب جداً بسبب الظلام والضباب والمقاطع الرطبة، حيث كنت رابع المنطلقين ولكن المرور الثاني كان أفضل بكثير وحسنت من أزمنتي، التجربة جيدة طبعاً وسعيد برؤية الأعداد الغفيرة للجمهور الإسباني الذي يكن محبة خاصة لفريق أبوظبي توتال العالمي للراليات، إلا أني أشعر بالأسف على انسحاب كريس ميك والمشاكل التي واجهت كريج برين».

وقال كريس ميك: «من النادر جداً أن تتعرض السيارة لعطل في المحرك!، إنها نهاية غير مرضية طبعاً في رالي صعب جداً، ولكن علينا أن ننظر إلى الإيجابيات، حيث تمكنا من إثبات سرعتنا وقدرتنا على التقدم والمنافسة في رالي إسبانيا، علينا أن نتعلم من الأخطاء التي ارتكبناها والمضي قدماً والاستعداد لموسم 2017.»

أما كريج برين قال: «تعرضنا لجميع أنواع العقبات التي قد تعرفها الراليات، انثقاب في الإطارات، انزلاقات، أعطال ميكانيكية وغيرها التي وقفت أمامنا كحجر عثرة ومنعتنا من التقدم في الترتيب العام للرالي.

لقد قام الفريق التقني بعمل رائع طوال الرالي وأنا سعيد جداً بنتيجة الرالي وبالسرعات التي سجلناها فهي هامة جداً للموسم المقبل، وأتوجه بالشكر مرة أخرى إلى الشيخ خالد بن فيصل رئيس مجلس إدارة أبوظبي للسباقات على الفرصة التي منحني إياها للمشاركة في بطولة العالم للراليات ضمن فريق أبوظبي وأتطلع بشغف للموسم المقبل».

كان فريق أبوظبي توتال العالمي للراليات دخل لائحة الخمسة الأوائل مع البريطاني كريس ميك على متن دي.اس3 دبليو.آر.سي،في اليوم الثاني وتمكن من الفوز في المرحلة الأخيرة (مرحلة مدينة سالو)، أما زميله في الفريق كريج برين فعانى مع ملاحه سكوت مارتن من مشكلة في ذراع توزيع عزم المحرك (درايفشافت) مما أجبر السائق الأيرلندي على إكمال الفترة الصباحية بسرعات متواضعة معتمداً على الدفع الخلفي فقط، أما خالد بن فيصل، فتمكن في الصباح من رفع وتيرة قيادته عند الخطوط النظيفة دون أن يخاطر عند المنعطفات الرطبة المكسوة بالوحل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا