• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«أبوظبي للموانئ» تطلق «سلامة العمال في الطقس الحار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 يونيو 2014

تطلق شركة أبوظبي للموانئ تنفيذاً لتعليمات البيئة والصحة والسلامة الصادرة عن وزارة العمل، الحملة السنوية لإيصال الرسالة التوعوية فيما يتعلق بإرشادات السلامة من حرارة الجو المرتفعة التي يواجهها العاملون أثناء أشهر الصيف في موانئها وكيزاد.

وتتبنى الحملة التي تطلقها شركة أبوظبي للموانئ الرسائل التثقيفية والأدوات الخاصة ببرنامج “سلامة العمال في الطقس الحار”، البرنامج الخاص بهيئة الصحة– أبوظبي، وتمتد الحملة من الفترة ما بين 2 يونيو وحتى 15 سبتمبر 2014 لتشمل جميع موانئ الشركة.

وتهدف الحملة إلى رفع مستوى الوعي حول الأمراض المرتبطة بارتفاع درجات الحرارة خلال أشهر الصيف والمساهمة في تجنب الإصابات الناتجة عنها. وتهدف الحملة إلى مساعدة العمال والموظفين في التعرف على علامات وأعراض الأمراض المرتبطة بارتفاع درجات الحرارة بين زملائهم، والتبليغ عن أية حوادث قد تقع للتمكن من توفير العلاج المطلوب في وقت مبكر قدر الإمكان.

وقال سلطان الجابري، نائب الرئيس أنظمة الموانئ والصحة والسلامة والبيئة “تهدف الحملة إلى المساهمة في تقليل الإصابات الناتجة عن ارتفاع درجات الحرارة وتهيئة الظروف الملائمة للعاملين في هذه الفترة من السنة خلال التوعية بطرق الوقاية من الحرارة وتشخيص أعراض الإصابة في وقت مبكر والتماس العلاج في أسرع وقت”.

وقال: “إن سلامة موظفينا وجميع مستخدمي موانئنا والمنطقة الصناعية على رأس أولوياتنا ونحرص دائماً على توعية العاملين في المناطق المكشوفة خلال أشهر الصيف الحارة بخطورة هذه الظروف وعليه فالاستعداد واجب وإدراك المخاطر المصاحبة لفترة الصيف أمر في غاية الأهمية”. من جانبها، قالت الدكتورة أمنيات الهاجري، مدير دائرة الصحة العامة والبحوث في هيئة الصحة- أبوظبي من هيئة الصحة: “طور برامج “سلامة العمال في الطقس الحار” لتمكين أصحاب العمل والصحة والسلامة المهنيين والمشرفين والعمال على فهم مخاطر الإجهاد الحراري والتعرف على علامات وأعراض الأمراض ذات الصلة بالحرارة، فضلا عن الاحتياطات والتدابير الرقابية التي يتعين اتخاذها لوقاية وسلامة العاملين.

(أبوظبي- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا