• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

«الرقابة النووية» تنظم جلسة توعوية في «الاتحاد النسائي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 يوليو 2018

أبوظبي (الاتحاد)

نظم الاتحاد النسائي العام، بالتعاون مع الهيئة الاتحادية للرقابة النووية جلسة تعريفية حول دور الهيئة الرقابي في دولة الإمارات ضمن برنامجها التوعوي لأفراد المجتمع في مقر الاتحاد في أبوظبي.

وفي بداية الجلسة، قامت المهندسة سارة رشاد السعدي، مدير الأمن النووي في الهيئة الاتحادية للرقابة النووية بتقديم رسالة شكر للاتحاد النسائي العام كونه يعد المنبر الأساس المعني بالمرأة الإماراتية، حيث يعمل الاتحاد على تعزيز تكامل الأدوار الاجتماعية بين المجتمع والمرأة لتؤدي أدوارها لبناء جيل ومجتمع متلاحم ومزدهر وتعزيز قدرة المرأة على مواجهة التحديات والظواهر الاجتماعية المستجدة على المجتمع الإماراتي من خلال إقامة الدورات والورش والجلسات الحوارية.

وبدورها، قامت عايدة أحمد الشحي، مدير إدارة الأمان الإشعاعي في الهيئة الاتحادية للرقابة النووية، وأول مواطنة إماراتية عضو في لجنة معايير الأمان الإشعاعي في الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشرح يوضح جهود الهيئة المبذولة لحماية المجتمع والبيئة من الإشعاع، مؤكدة أن ضمان حماية المجتمع والبيئة تمثل أولوية قصوى لدى الهيئة، حيث تركز جهود الهيئة على وضع بنية تحتية قوية في هذا المجال وبناء القدرات لضمان أمن وأمان استخدامات المصادر الإشعاعية.

وتعمل الهيئة على ضمان حماية الجمهور وحماية العاملين في القطاع النووي والإشعاعي، وحماية البيئة من خلال تطبيق برامج رقابة نووية على الأمان، والأمن، والوقاية من الإشعاعات، والضمانات، وهي برامج تحقق في مجملها الأهداف الرئيسة في عملية الترخيص والتفتيش، وفقاً لأفضل الممارسات الدولية.

واشارت الشحي بأن بناء القدرات الإماراتية في القطاع النووي يعد من أولويات الهيئة لضمان الاستدامة للقطاع، وذكرت بأنه حتى وقتنا الحالي، تخرج 17 إماراتياً من برنامج المتدربين، كما تعمل الهيئة على توفير فرص طويلة الأجل للإماراتيين في الهيئة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا