• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أكدوا أن الشفافية أبرز سمات الدولة

مسؤولون ومواطنون: الإمارات تحقق أكبر الإنجـــــــازات وسط تراجع عالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أكتوبر 2016

شروق عوض (دبي)

اعتبر مسؤولون ومواطنون أنّ رسالة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، جاءت في وقت باتت فيه الشفافية أهم ما يميز دولة الإمارات التي لم تتوانَ عن مراجعة أداء مؤسساتها الحكومية وقياس تطورها ومنجزاتها وتحدياتها.

وأوضحوا أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، يسعى من خلال ما كتبه إلى دعوة المسؤولين في الجهات الحكومية كافة إلى عرض ما تم إنجازه بالأرقام كمؤشرات تثبت لأبناء الوطن ما تم إنجازه على أرض الواقع في مجالات تتعلق بالتربية والصحة والبيئة وغيرها، وما يسعون لتنفيذه من خطط لم تنجز ولم يتبقَ أمامها سوى خمس سنوات مقبلة.

اقتصاد مستقر

وقال خالد الكمدة مدير عام هيئة تنمية المجتمع بدبي: إن السنوات العشر الماضية التي مرت على دولة الإمارات، في عهد حكومة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، من أصعب السنوات التي مرت فيها المنطقة، حيث عانت انهياراً للاقتصاد العالمي، و«الربيع العربي»، والتدخل الإيراني في دول الخليج، وحرب اليمن، وسوريا، لافتاً إلى أن كل هذه الأزمات لم تشكل عقبة أمام عجلة اقتصاد الإمارات، حيث لم يتم التقشف في الموازنات، ولم نرَ تقليل الدعم عن أي من الموارد الأساسية، خاصة التي تؤثر على شرائح المجتمعات.

ولفت إلى أن دولة الإمارات أصبحت من أكبر الداعمين للإنسانية من ناحية المساعدات لدول العالم، وذلك مؤشر على أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أصبحت الرائدة في بناء هذا الوطن وتطور الإنسان. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض