• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الإثيوبيون ينتخبون برلمانياً جديداً في اقتراع شبه محسوم للحزب الحاكم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 مايو 2015

أديس أبابا (وكالات)

تدفق الإثيوبيون أمس على صناديق الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في انتخابات برلمانية نتائجها شبه محسومة لصالح حزب «الجبهة الديمقراطية الثورية الشعبية» الحاكم منذ نحو 25 عاماً، والذي يتباهى بتحقيق نمو اقتصادي قوي في الوقت الذي يقول فيه معارضون: إنه يكبت الحريات السياسية.

ويحق لما يقرب 37 مليون ناخب من إجمالي سكان إثيوبيا البالغ تعداده نحو 96 مليون نسمة، التصويت في الانتخابات البرلمانية التي يتنافس فيها 58 حزباً سياسياً. ولم يكن في البرلمان المنتهية ولايته والذي ضم 547 عضواً، سوى عضو معارض واحد فقط.

ومن المتوقع ظهور النتائج المؤقتة خلال بضعة أيام في حين لن تعلن النتيجة النهائية قبل 22 يونيو المقبل في بلد الذي يعد اقتصاده واحداً من أسرع الاقتصادات نمواً في أفريقيا بعد أن عززته حملة استثمار حكومية في السكك الحديدية والطرق والسدود الجديدة التي تولد الكهربــاء من قـوة اندفاع المياه.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا