• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أكد أن الملعب الصغير يصب في مصلحة الخطط الدفاعية

كيكي: «الزعيم» يخوض اللقاء بـ «عين مفتوحة» احتراماً لـ «الطموحات البرتقالية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يناير 2014

صلاح سليمان (العين) - أوضح الإسباني كيكي فلوريس مدرب العين أن استعداداتهم للقاء، بدأت مباشرة صباح اليوم التالي لمباراة الوصل في ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، بتدريب جري على «صالة الجيمانيزيوم»، وتم تخصيصه للاستشفاء واستعادة معدل لياقة اللاعبين البدنية، بعد الإرهاق الذي أصابهم، نتيجة للجهد الكبير الذي بذلوه في لقاء «الإمبراطور»، الذي استمر لمدة 120 دقيقة، قبل أن يحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح، ورجحت كفة «الزعيم».

وقال كيكي: «ندرك تماماً أن ملاقاة عجمان على ملعبه وبين جماهيره صعبة، ولن تكون سهلة بكل المقاييس، خاصة أن الملعب الذي يحتضن اللقاء صغير، ويساعد على إغلاق المساحات وتنفيذ الخطط الدفاعية».

وأضاف: «أكملنا برنامجنا الإعدادي في الأيام الثلاثة الأخيرة على «خير نسق»، وبنجاح تام، وأصبح جميع اللاعبين حالياً في قمة جاهزيتهم الفنية والبدنية، وسوف يدخلون «المستطيل الأخضر» الليلة، بمعنويات عالية، بعد وصولهم إلى المربع الذهبي من بطولة الكأس، ونعرف تماماً أن عجمان استعد أيضاً بشكل جيد لخوض اللقاء الذي يخوضه بلا شك بتركيز عالٍ، وتقديم المستوى الفني الذي يضمن له حصد النقاط كاملة، وأنه بكل تأكيد ينتظر هذه المباريات، وملاقاة الفرق الكبيرة، ولكننا في الوقت نفسه نسعى للعودة من ملعب «البرتقالي» بالنقاط الثلاث، ونملك الرغبة في بلوغ هذا الهدف، من أجل أن نواصل مشوارنا في المرحلة المقبلة ببطولة الدوري والاستحقاقات الأخرى بروح معنوية عالية سعياً لمزيد من الانتصارات».

وأكد كيكي أنه يفقد في لقاء اليوم جهود المدافع إسماعيل أحمد، بعد حصوله على الإنذار الثالث، في لقاء الوصل، مشيراً إلى أنه يملك البديل الجاهز الذي يعوض الغياب بجدارة، وهناك أكثر من لاعب جاهز للقيام بهذا الدور، وتقديم المستوى المطلوب في الخط الخلفي.

وأشار مدرب العين إلى أنهم عاقدون العزم على عدم التفريط في نقاط مباراة اليوم، وأنهم يسعون لتقديم المستوى الفني المعروف عن «البنفسج» من قبل، والقتال بروح معنوية عالية على أرضية الملعب، حتى يحقق الفريق الطموح المنشود، والعودة من ملعب المنافس بالنقاط الثلاث، وقال: «نحن على قناعة تامة بأن الفوز باللقاء، هو أيضاً حق مشروع للفريق المضيف الذي نحترم طموحاته، مما يستوجب علينا مواجهته بتركيز عال وعيون مفتوحة على مدار الشوطين. وبسؤاله عن عجمان أجاب كيكي: «عادتي دائماً أوجه كل تركيزي إلى فريقي، وكيفية إعداده لأي مواجهة، وأمضي في تجهيزه وتهيئته لكل مباراة على حدة، دون أن أشغل تفكيري بالطرف الآخر، وسوف أوصل عملي بالنهج ذاته في كل الجولات حتى نصل إلى الأمتار الأخيرة من بطولة دوري الخليج العربي في مايو المقبل، وبعدها نرى موقعنا في خريطة المنافسة والمركز الذي حققناه».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا