• السبت 28 جمادى الأولى 1438هـ - 25 فبراير 2017م
  04:27     ارتفاع حصيلة التفجير الانتحاري قرب الباب السورية الى 77 قتيلا    

انتحار مسؤول إسرائيلي متهم بالعنصرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 مايو 2015

رام الله (الاتحاد)

ذكرت صحيفة «معاريف» الإسرائيلية أمس أن مسؤولاً إسرائيلياً يُدعى رونيس، أنهى منذ فترة قصيرة الخدمة في جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي «الشاباك»، انتحر بإطلاق النار على نفسه في منزله بمنطقة هود هشارون وسط فلسطين المحتلة عام 1948، بسبب إهانته مستوطنة يهودية إثيوبية واتهامه بالعنصرية من خلال تغريدات كتبها على موقع «فيسبوك» للتواصل الاجتماعي مؤخراً.

وأوضحت الصحيفة أن يهودية إثيوبية تُدعى لي يوريستا كتبت على صفحتها في «فيسبوك» إنها توجهت يوم الخميس الماضي لمكتب تسجيل السكان في وزارة الداخلية الإسرائيلية، رونيس كمدير هناك، للحصول على جواز سفر لابنها، وبعدما بادلت رونيس الحديث عن العنصرية التي تعاني منها في إسرائيل، قال لها «اغربي عن وجهي». وأضافت أنها قررت لذلك الهجرة العودة إلى بلدها الأم إثيوبيا ودونت ذلك على «فيسبوك» وتجاوب معها 6 آلاف شخص، الأمر الذي لم يحتمله فقرر الانتحار.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا