• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

افتتاح معرضين لدار الكتب الوطنية واللوحات الفنية

«البداوة الإماراتية» ترسم ملامح الأصالة في مهرجان طانطان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 يونيو 2014

أحمد السعداوي (طانطان)

جاءت الفعاليات الإماراتية التي شاركت أمس الأول في في مهرجان طانطان الثقافي بالمملكة المغربية، ثقافية بامتياز، عبر مجموعة من الأنشطة تتماشى مع شعار المهرجان هذا العام «التراث الثقافي غير المادي ودوره في تنمية وتقارب الشعوب»، حيث شهد قصر البلدية في مدينة طانطان افتتاح معرض دار الكتب الوطنية، وآخر للوحات فنية خاص بالرسامة الإماراتية بدور آل علي، قدمت فيه ببراعة أشكال الحياة في المجتمع الإماراتي، وأهم ملامح البداوة والحياة التراثية فيه، إلى جانب عروض الهجن والخيالة بما لها من علاقة أصيلة بالإرث العربي الممتد من المحيط الأطلنطي إلى الخليج العربي.

وكان ختام الليلة مسكاً مع أمسية فنية جماهيرية للمطرب الإماراتي عيضة المنهالي الذي حول وأفراد فرقته ساحة بئر نزران إلى ملتقى لعشاق الفن الإماراتي الذي صدح للمرة الأولى في سماء جنوب المملكة المغربية.

دار الكتب الوطنية

النسخة العاشرة من الحدث التراثي الثقافي العالمي المقام في جنوب المملكة المغربية وانطلق في الرابع من يونيو الحالي وينهي فعالياته غداً، كانت الأبرز على الإطلاق بحسب كثير من رواد المهرجان من الإخوة المغاربة، مسؤولين وأفراد الجمهور العادي، الذين توافدوا على جنبات ساحات الجناح الإماراتي وأروقة معرضي اللوحات الفنية ودار الكتب التي عرضت ألواناً من الكتب المرتبطة بالبيئة الصحراوية وعوالم التراث الإماراتي من هجن وصقور ومكونات البيئة الصحراوية والرياضات التي كان يمارسها الإنسان العربي فيها ولا يزال، مثل الصيد والفروسية.

وقال سعود أحمد الشحي، المسؤول عن مشاركة دار الكتب الوطنية، إن الوجود الإماراتي في هذا الكرنفال التراثي كان مثمراً ومفيداً إلى حد لم يكن يتوقعه، متمثلاً في الإقبال الكبير من جانب الزوار على معرض الكتب وحرصهم على مطالعة محتوياته التي تشابهت في أغلبها مع مفردات البيئة الصحراوية المغربية ووسائل العيش فيها المتماثلة تقريباً مع الحياة في البيئة البدوية الإماراتية، والسمات الثقافية المنتشرة فيها، مثل الشعر النبطي والهجن والسلوقي وبيوت أهل الصحراء من خيام وبيوت شعر مختلفة الأحجام والأشكال. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا