• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

رغم ارتياحه بعودة «الثلاثي»

بوناميجو: «الملك» في موقف صعب لـ «الظرف الطارئ»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يناير 2014

عماد النمر (الشارقة) - أكد البرازيلي باولو بوناميجو مدرب الشارقة أن «الملك» يدخل لقاء الشباب، في ظل ظروف صعبة، تتمثل في غياب المهاجم البرازيلي زي كارلوس هداف الفريق، وأحد ركائزه الأساسية، بسبب حصوله على الإنذار الثالث، في مباراة الوصل الأخيرة، إضافة إلى عبد الله السعدي للسبب نفسه، بجانب «الثلاثي الأولمبي»، يوسف سعيد وعمر جمعة ربيع ومحين خليفة ، وانضم إلى قائمة الغيابات، الصاعد سالم خلفان، بعد إصابته في التدريب الأخير، وكان أحد الخيارات المتاحة لتعويض النقص في الهجوم، وتم تجهيزه للدفع به في المباراة، خاصة أنه خامة جيدة، وفي ظل هذه الظروف فإن المباراة صعبة، خاصة على الشارقة.

وأشار بوناميجو إلى أن غياب عدد اللاعبين المؤثرين، يقابله عودة عناصر القوة، سالم خميس وكيم يونج في الوسط، وشاهين عبد الرحمن في الدفاع، وهم يمثلون «الثقل» في الفريق، مما يمنح بقية اللاعبين ثقة كبيرة، في ظل وجود هؤلاء المتميزين.

وأضاف أن سباق « الملك» و«الجوارح»، لن يكون على النقاط الثلاث فقط، بل التنافس القوي بين الفريقين على المركز الثاني، حيث يحتل الشباب «الوصيف» بفارق نقطة عن الشارقة «الثالث»، وفوز أحدهما يمنحه المركز الثاني، ولهذا ينتظر أن تشهد المباراة ندية وإثارة كبيرتين داخل «المستطيل الأخضر» بين لاعبي الفريقين، من أجل تحقيق الفوز، وخطف النقاط الثلاث.

وأعرب بوناميجو عن ثقته الكبيرة في بدلاء «النحل» الذين يعتمد عليهم خلال اللقاء، لتعويض الغيابات، وقال «ليس مهماً من يلعب في المقدمة وعقولنا ليست مشغولة بذلك، وهمنا أن يحافظ الفريق على صورته ومستواه الذي ظهر به خلال المباريات الماضية، وأن لاعبي الشارقة على قدر المسؤولية، وثقتي في قدراتهم كبيرة، وأعرف أنهم سوف يقدمون أقصى ما لديهم من جهد، وأنهم يقاتلون في الملعب، من أجل تحقيق نتيجة إيجابية».

وشدد مدرب «الملك» على أن الشارقة يدخل اللقاء من أجل الفوز، وحصد النقاط كاملة، والفريق الذي يفكر في الخروج بالتعادل سوف يخسر المباراة. وقال بوناميجو «إن الشباب يملك عناصر جيدة من اللاعبين خاصة الأجانب، وهو فريق يلعب بجماعية وتكاتف، ولن يتأثر بغياب أي لاعب لأن لديه العناصر البديلة على المستوى نفسه، ولا يقف على لاعب بعينه، وأرجو أن ينجح لاعبو «الملك» في إيقاف مفاتيح لعب «الجوارح» والسيطرة على المباراة بشكل جيد، وأتوقع أن تشهد المواجهة ندية وإثارة كبيرتين بين الفريقين، في ظل رغبة كل منهما في السيطرة على المركز الثاني».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا