• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

استبدال قسائم 10 مساكن في الحويلات

4 قنوات مائية جديدة و7 سدود في وادي غليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أكتوبر 2016

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

اعتمدت بلدية رأس الخيمة، خطة لإنشاء 4 قنوات مائية، و7 سدود سطحية في وادي غليلة، واستبدال 10 قسائم لمساكن تقع في مجرى الوادي بمنطقة الحويلات، كما اعتمدت مخططاً لإنشاء قناة مائية لحماية مدرسة شمل من جريان أحد الأودية القريبة منها.

كما خاطبت اللجنة التي شكلتها البلدية لتحديد المواقع المعرضة للأمطار، الجهات المختصة لتنفيذ مشروع السدود التجميعية والقنوات التصريفية في منطقة وادي حقيل بشمل والذي يتضمن إنشاء 9 سدود سطحية و14 قناة مائية بطول 14.4 كم.

وقال منذر محمد بن شكر الزعابي مدير عام دائرة بلدية رأس الخيمة، لـ «الاتحاد»، إن المشاريع الجديدة تستهدف مواجهة الأمطار الغزيرة المتوقع هطولها هذا العام على مختلف مناطق الإمارة، وتجنيب الأهالي مخاطر جريان الأودية وتعظيم الاستفادة من المياه.

وأوضح أن البلدية شكلت لجنة لدراسة جميع الأودية الموجودة في الإمارة والتواصل مع مختلف الجهات لوضع الحلول اللازمة لتفادي تأثير مياه الأمطار الغزيرة والفيضانات على منازل الأهالي، لافتاً إلى أن اللجنة بدأت جولاتها الميدانية ووضع الدراسات الهندسية للمناطق المعرضة للفيضانات، وجرى تصنيفها إلى ثلاثة مستويات هي: (أ. ب. ت) بناء على درجة المخاطر والقرب من المصبات الرئيسة، حيث يتيح هذا التصنيف إيجاد الحلول الهندسية اللازمة وتوجيه جهات الاختصاص بالتنفيذ.

وأشار الزعابي، إلى إنشاء عدد من السدود والقنوات المائية في مختلف المناطق وتعويض الأهالي بقسائم سكنية جديدة في منطقة الحويلات بسبب خطورة البناء في المناطق الحالية، مشيراً إلى أن البلدية انتهت من مراجعة المشروع الوزاري للسدود التجميعية والقنوات التصريفية في عدد من مناطق الإمارة من بينها منطقة وادي غليلة والذي يشمل إنشاء 7 سدود سطحية و4 قنوات مائية بطول 10.8 كم، وتصميم واعتماد قناة مائية بعرض 9.5 متر وبعمق 2م في منطقة شمل لحماية المدرسة النموذجية التي تأثرت العام الفائت بمياه الأمطار على أن يبدأ تنفيذها في الوقت الحالي بالتنسيق بين دائرة الأشغال والخدمات العامة ووزارة تطوير البنية التحتية.

وتابع: ارتأت اللجنة استبدال موقع 10 مساكن في منطقة الحويلات لتجنب الموقع السابق والمتأثر بالانجرافات التي تخلفها الأمطار في هذه المنطقة، مشيراً إلى أن اللجنة ستستمر في عقد اجتماعات دورية للاستجابة للمستجدات والتعامل مع المشاريع المطروحة بالشكل الأمثل.

وأكد مدير عام بلدية رأس الخيمة، أن الحكومة سعت للاستفادة من مياه الأمطار الغزيرة التي بدأت تشهدها عدة مناطق في الدولة عبر بناء السدود وخزانات التجميع للحفاظ على كل قطرة ماء منها في تغذية المياه الجوفية أو الزراعات المحلية.

وأشار إلى أن البلدية وغيرها من الجهات تضع في مقدمة اهتمامها الحفاظ على الأرواح والممتلكات، وهو ما استوجب التنسيق للتعامل مع التحديات الناتجة عن لأمطار الغزيرة التي أدت إلى جريان الأودية بكميات كبيرة من المياه على شكل فيضانات يصعب احتواؤها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض