• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

تولى القضاء في 3 مدن

ابن زرقون.. القاضي الأديب الأندلسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 يوليو 2018

القاهرة (الاتحاد)

ولد القاضي والفقيه أبوعبدالله محمد بن سعيد بن أحمد بن سعيد الأنصاري الإشبيلي، المعروف بـ «ابن زرقون» سنة 502 هجرية في منطقة «شريش» بالأندلس - تعرف الآن باسم «هريز» في جنوب إسبانيا - وتلقى مراحله التعليمية الأولى في مسقط رأسه بالأندلس، بعدها رحل هو وأبوه إلى مراكش، ونال فيها قسطاً من العلم على أيدي شيوخها، أبرزهم أبو عمران موسى بن أبي تليل، وتفرد بالسماع منه، ثم عاد إلى الأندلس مرة أخرى وتجول لعدة سنوات بين مختلف مدنها وقراها، حيث درس في سبتة على أيدي القاضي عبدالله بن أحمد بن عمر القيسي الوحيدي، وسمع أيضاً من خلف بن يوسف الأبرش، وخلال هذه الفترة صاحب الكاتب ابن عبدون ولازم القاضي عياض بن موسى، وكان للاثنين تأثير كبير على شخصيته العلمية.

احتل ابن زرقون مكانة علمية كبيرة في الأندلس، نظراً لبراعته في علوم الفقه والحديث، وهو الأمر الذي جعله مؤهلاً لتولي القضاء في أكثر من مدينة أندلسية، مثل إشبيلية وشلب وسبتة. وإلى جانب عمله في القضاء حرص ابن زرقون على الجمع والتأليف والتصنيف، حيث وضع كتاباً جمع فيه بين الجامع الكبير للترمذي وسنن أبي داود في الحديث، وقد تتلمذ على يديه عدد كبير من أئمة العلوم الشرعية أمثال أحمد بن محمد النباتي ابن الرومية، وإبراهيم بن قسوم اللخمي، وأبو سليمان داود بن حوط الله، ومحمد بن عبدالله بن القرطبي، ومحمد بن عبد النور الإشبيلي، ومحمد بن عامر الفهري، ومحمد بن محمد اللوشي الجياني، ومحمد بن إسماعيل بن خلفون الأوني الحافظ، ومحمد بن عبدالله بن الصفار الضرير، وعبدالغني بن محمد الغرناطي الصيدلاني، وأبو الخطاب عمر بن حسن الكلبي بن دحية وأخوه عثمان.

قال عنه المؤرخ الأندلسي ابن الأبار القضاعي: ولي ابن زرقون القضاء فشكر، ونال تقدير العامة والخاصة، وكان فقيها مبرزاً، وأديباً كاملاً، لين الجانب، وارتحل الناس إليه لعلوه، وقال أبو الربيع بن سالم الحافظ: ومن شيوخي الفقيه المشاور الحافظ ابن زرقون، وزرقون لقب لسعيد أبي جده، لقب به لشدة حمرته، وكان شيخنا أبو عبدالله من جلة العلماء الحافظين للمذهب المالكي مع متانة الأدب، وجلالة القدر، وكرم الخلق، وسعة الصدر، واتساع جانب البر. توفي القاضي ابن زرقون بإشبيلية في منتصف شهر رجب سنة 586 هجرية، وعمره 84 عاماً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا