• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

التعليم الذاتي والإبداع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أكتوبر 2016

لمحة من حياة السابقين من علماء الفقه واللغة والأطباء والرسامين والخطاطين.. وغيرهم، تجعلنا نلاحظ أن (التعليم الذاتي) أي: البحث والترحال من أجل العلم، أفضل وسيلة للتعلم والإنتاج والإبداع، خاصة في المجال الذي يميل إليه نفسه ويهويه..

أما التعليم الإجباري، كأن نجبر أبناءنا على تخصص معين من أجل راتب أعلى في المستقبل، أو لوجاهة أمام الناس، غير مراعين ميول الأبناء، هذا السبيل لا ينفع ولن يبدع الفرد في مجاله، لأنه مكره على عمل معين..

إذا كانت لابني ميول فنية، كالرسم والخط، أنمي فيه هذه الميول، حتى يبدع وينتج شيئاً مفيداً للبشرية، ولن أجبره على دخول الهندسة وغيرها، التي ليست ميوله..

أدعو أولياء الأمور إلى عدم إكراه الأبناء على تخصص غير مرغوب لديهم، لأنكم بذلك تدمرون عقولاً نحن بحاجة لإبداعها... فالله خلق كل فرد بميول معينة حتى يستفيد كل فرد من الآخر ونتعاون وننتج عقولاً منيرة بشتى مجالات الحياة.

أ. آمنة محمد الحمادي

أبوظبي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا