• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

قوات الأمن تحرر 2500 رهينة احتجزهم «داعش» داخل جامعة الأنبار

مقتل 121 مدنياً وشرطياً و39 مسلحاً بتفجيرات واشتباكات في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 يونيو 2014

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

ذكرت مصادر أمنية وطبية عراقية أمس أن 61 مدنياً وشرطياً على الأقل و39 مسلحاً، بينهم قيادي، قتلوا خلال تفجيرات في بغداد واشتباكات بين قوات الأمن ومسلحي تنظيم «داعش» في الموصل عاصمة محافظة نينوى شمالي العراق وعملية أمنية أسفرت عن تحرير رهائن احتجزهم مسلحو التنظيم في جامعة الأنبار وسط الرمادي عاصمة محافظة الأنبار غربي البلاد.

وقالت المصادر أن 60 شخصاً قتلوا وأصيب 80 آخرون بجروح جراء تفجير سيارات مفخخة في 6 أحياء وانفجار عبوة ناسفة في حي سابع في بغداد مساء. ووقع التفجير الأعنف في حي البياع حيث أسفر عن مقتل 23 شخصاً معظمهم شبان كانوا يمارسون لعبة البلياردو.

وأضافت المصادر 21 شرطياً قتلوا في اشتباكات بين قوات الشرطة ومسلحي «داعش» في حي «17 تموز» غربي الموصل، فيما قتل و38 مسلحاً برصاص قوات الأمن خلال في منطقتين منفصلتين شرقي المدينة.

وأعلنت دائرة الطب العدلي في الموصل أنها تسلمت جثث 40 مدنياً بينهم نساء وأطفال قتلوا جراء الاشتباكات المسلحة. ونزحت نحو ثلاثة آلاف عائلة الى خارج المدينة بحثاً عن ملاذات آمنة. ودعا أئمة المساجد في المدينة إلى مساعدة النازحين وتقديم الدعم لهم بسبب تركهم منازلهم لشدة الاشتباكات.

وتشهد أسواق الموصل إقبالا على شراء المواد الغذائية فيما قطعت شبكات الكهرباء والمياه. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا