• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

العنابي.. «السعادة الأولى»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أكتوبر 2016

عبدالله عامر (المنطقة الغربية)

حقق الوحدة فوزاً كبيراً على الظفرة بثلاثية نظيفة في مباراتهما مساء أمس، وهو الأول لـ «العنابي» في الدوري هذا الموسم، كما أنها الخسارة الثالثة على التوالي لـ «فارس الغربية» الذي يقبع وحيداً في القاع من دون رصيد من النقاط، فيما رفع «أصحاب السعادة» رصيده إلى النقطة الخامسة، بفضل أهداف سباستيان تيجالي «هدفين»، ومحمد العكبري.

واعتمد الوحدة على أسلوب إغلاق المنافذ بوجود الثلاثي شانج واو وحمدان الكمالي وسالم سلطان، مما أسهم في إيقاف خطورة أصحاب الأرض، الممثلة في الثنائي ماكيتي ديوب وعمر خريبين، وشكل تيجالي والعكبري وخالد باوزير خطورة دائمة لـ «العنابي» طوال فترات المباراة، ونجح أوجيري في إدارة اللقاء بكفاءة، من خلال اعتماده على إغلاق المساحات والتراجع لمنح المساحات لخط هجومه للانطلاق عند السيطرة على الكرة، وتألق علي الحوسني حارس الذي ذاد عن مرماه ببسالة.

جاءت بداية المباراة حذرة، مع تفوق نسبي لصاحب الأرض الذي أتيحت له بعض الهجمات عن طريق عمر الخريبين وديوب، وفي الدقيقة 12 نجح تيجالي في إحراز أول أهداف المباراة، بعد أن فشل دفاع الظفرة في أبعاد الكرة العرضية، ليضعها تيجالي داخل المرمى، رغم محاولات عبدالله سلطان لإبعادها. بعد الهدف عاد «فارس الغربية» لامتلاك الكرة، في محاولة لإدراك التعادل، ولكن جميع المحاولات لم تشكل خطورة على مرمى الحوسني حارس «أصحاب السعادة».

وعاد «أصحاب السعادة» إلى الهجوم من جديد، ويسدد العكبري كرة قوية أمام المنطقة ترتطم بيد حمد الحمادي يحتسب على أثرها حكم اللقاء ضربة جزاء في الدقيقة 32، يتقدم لها تيجالي الذي يحرز الهدف الثاني لـ «العنابي».

بحث الظفرة عن تقليص الفارق، ويرتقي ديوب لكرة عبد الرحيم جمعة العرضية، ويلعبها قوية، ولكن الحوسني نجح في إبعادها إلى ركنية، ويواصل صاحب الأرض الضغط على مرمى «أصحاب السعادة»، من دون خطورة لتسرع المهاجمين وتألق الحوسني.

في الشوط الثاني واصل الظفرة محاولاته لتقليص الفارق، ونوع الهجمات، ولكن صلابة دفاع «العنابي» أوقفت جميع الكرات، واعتمد الضيوف على المرتدات، حتى نجح محمد العكبري، في إضافة الهدف الثالث في الدقيقة 61، ومرت الدقائق المتبقية دون جديد لتنتهي المباراة لمصلحة الوحدة بثلاثية نظيفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا