• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

معتز عبدالله:

على الدوليين الفصل بين «المونديال» و«الأبطال»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أكتوبر 2016

العين (الاتحاد)

توقع معتز عبدالله حارس مرمى العين السابق أن تنتهي مباراة إياب الدور نصف النهائي الآسيوي بنتيجة إيجابية لمصلحة «الزعيم»، مؤكداً أن الجيش ليس بالفريق الذي لا تستقبل شباكه أهدافاً، وأن الشيء الإيجابي في العين أنه دائماً يقدم المستوى الفني الأفضل عندما يلعب خارج أرضه، لأنه يعرف كيف يستغل المساحات.

وأضاف: أرى أن مباراة الذهاب التي خاضها العين على استاد هزاع بن زايد وتفوق فيها على ضيفه القطري بثلاثة أهداف مقابل هدف، من أفضل مبارياته من الناحية التكتيكية، وتعامل معها الكرواتي زلاتكو داليتش مدرب الفريق بنوع من الذكاء، وأن دفعه محمد عبدالرحمن يؤكد ما ذهبت إليه، لأن «عجب» يعرف كيف يتحرك في المساحات الضيقة التي يعتمد عليها العين عندما يلعب على أرضه بعكس أسبريلا الذي يحتاج إلى مساحات واسعة ولا يتعامل مع المساحات الضيقة، ومباراة الجيش تحتاج للمساحات للتحول السريع والاستفادة من لمسات عمر عبدالرحمن السحرية وتمريراته المتقنة والخطيرة، إضافة إلى تحركات البرازيلي كايو لوكاس السريعة الذي أعتبره مكسباً للعين، خاصة بعد أن نجح في التأقلم السريع مع لاعبي الفريق، وبصراحة أتمنى تحويل الكولومبي دانيلو أسبريلا إلى مهاجم صريح بدلاً من الزج به في الجهة اليمنى من الملعب.

وأضاف: لابد أن نجد للاعبي العين الدوليين العذر بعد أن أصابهم نوع من الإحباط عقب خسارة «الأبيض» من «الأخضر» السعودي في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال كأس العالم بموسكو 2018، ونشعر أنهم واقعون تحت الضغط العالي، بعد أن طالهم النقد عقب المستوى غير المتوقع الذي قدموه في مباراتهم أمام منتخب تايلاند في الجولة الثالثة، وندرك تماماً أن اللاعب الخليجي بصفة عامة يتأثر بالخسارة، ولا يملك السيطرة على مشاعره والتعامل الإيجابي في حالتي الفرح والغضب، وربما تعرض لاعبو العين الدوليين للإحباط بعد خسارة منتخبنا الوطني الأخيرة، وهم مجموعة كبيرة، ولكن لابد أن يكونوا أكثر قوة وثباتاً في تحمل كل الضغوطات أياً كانت، خاصة أنهم أمام مهمة وطنية أخرى لا تقل عن تلك التي يخوضها المنتخب، ويتوجب عليهم أن ينسوا ما تعرضوا لهم مؤخراً لأن فرصة المنتخب ما زالت قائمة، والجميع ينتظرهم ليعيش معهم الفرحة، ولكن يبقى من المهم على لاعبي العين أن يفصلوا بين البطولتين المتمثلة في دوري أبطال آسيا وتصفيات آسيا لمونديال كأس العالم بموسكو 2018.

وقال: أي غياب لأي عنصر أساسي في المباراة المقبلة سيكون له تأثير على أداء الفريق، ولكن أتمنى أن يكون «البديل» على قدر الطموح والمسؤولية في حالة غياب أي لاعب أساسي، كما أود أن أشيد بالمستوى الذي يقدمه عامر عبدالرحمن مع العين والمنتخب، مؤكداً أنه لاعب دولي متميز يمتلك إمكانات فنية كبيرة، ومن الممكن أن يعيد نفسه سريعاً في أي مباراة، وهو بلا شك مكسب لفريق العين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا