• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

طالبوا بالبحث عن حلول أخرى

11 مدرباً يحذرون من الهزة العنيفةلتقليص عدد الأندية!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 مايو 2015

معتز الشامي (دبي)

يتواصل الحديث عن جدوى توصية تقليص عدد أندية دورينا للموسم المقبل، ليصبح 12 بدلاً من 14 فريقاً كما هو الآن، في ظل وجود شكاوى من تواضع المستوى الفني، والفوارق التي تظهر بين أندية القمة والقاع، خاصة خلال الموسمين الماضيين.

وإذا كان ممثلو 13 نادياً أبدوا عدم قناعتهم بفكرة التقليص، وأكدوا عبر «الاتحاد» أمس، رفضهم للمقترح، فإننا نواصل رصد أصحاب الرأي الفني، عبر المديرين الفنيين لأندية دورينا، حيث اتفق 11 مدرباً على عدم جدوى قرار التقليص، وحذروا من المساس بعدد أندية المحترفين، بما يؤدي إلى هزة عنيفة في المستوى الفني، ويضر أندية لها تاريخ طويل في المسابقة، وتغذي المنتخبات باللاعبين.

والمدربون الرافضون لقرار التقليص هم، آلان جيريتس مدرب الجزيرة، سامي الجابر مدرب الوحدة السابق، باولو بوناميجو مدرب الشارقة، كالديرون مدرب الوصل، هاشيك مدرب الفجيرة، كاجودا مدرب عجمان، بانيد مدرب الظفرة، كاميلي مدرب الإمارات، ووليد عبيد مدرب اتحاد كلباء، كايو جونيور مدرب الشباب، سالم العربي المدرب المساعد لبني ياس، فيما وقف زلاتكو مدرب العين وحيداً يطالب بضرورة التفكير في تقليص أندية الدوري، من أجل تقديم «روزنامة» تفيد الأندية ولعدم إرهاق اللاعبين محلياً ودولياً من ضغط المباريات.

فيما وقف كوزمين مدرب الأهلي وعيد باروت مدرب الشعب، على الحياد، ولم يبد المدربان رأياً نهائياً حول القرار، ولكن كوزمين طالب بالبحث عن حلول في «الروزنامة» غير المضغوطة، بغض النظر عن أعداد الأندية، وهو ما توجه إليه باروت.

بينما اتفق المدربون الرافضون للتقليص، على أهمية ثبات شكل الدوري كما هو، بما يتيح فرص أكبر للاحتكاك وإتاحة الفرصة للاعبين الصاعدين أو اللاعبين المنتقلين من الأندية القوية لأندية الوسط والقاع، كما أكدوا أهمية تعويد اللاعب الإماراتي على اللعب في «روزنامة» مضغوطة، بما يرفع من قدراته البدنية والفنية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا