• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«الهدف 100» ينثر الفرح «الأصفر» في زعبيل

كايو وليما يحتفلان بـ «الثنائية 11» في دوري المحترفين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أكتوبر 2016

معتصم عبدالله (دبي)

فرض الثنائي كايو كانيدو وفابيو ليما «اللون الأصفر» على «ديربي بر دبي»، حينما قادا فريقهما الوصل إلى الفوز على ضيفه النصر 2-1 أمس الأول، في قمة الجولة الثالثة لدوري الخليج العربي، ومنح الهدف رقم 100 لـ «الفهود» في تاريخ مواجهات «الديربي»، والذي حمل توقيع البرازيلي ليما في الدقيقة 81، «الإمبراطور» فرصة إلحاق الخسارة الثانية بالعميد في الموسم الحالي.

وأعلنت نتيجة الفوز المثير ل «الفهود» على «العميد»، توقف التفوق النسبي لـ «الأزرق» في «الديربي» في عصر المحترفين، بجانب تقريب المسافة في المواجهات التاريخية بين الفريقين في الدوري على الإطلاق بتحقيق الوصل الفوز رقم 27، مقابل 29 للنصر، والتعادل في 27 من أصل 83 مباراة سابقة.

وأعادت ثنائية كايو وليما، إلى الأذهان الفوز المثير للوصل على ضيفه النصر 3-2 في الدور الثاني للدوري الموسم الماضي على ملعب زعبيل، ونجح الثنائي البرازيلي في الموسم الماضي في إيقاف تفوق «العميد» المستمر على «الفهود، وإلحاق الخسارة الأولى بالمنافس «الأزرق»، بعد 18 مباراة على التوالي في الدوري وكأس الخليج العربي، حيث مثل الفوز بنتيجة 3-1 الانتصار الأول لـ «الأصفر» منذ آخر فوز بنتيجة 1-0 في الدور الأول لمنافسة الدوري موسم 2008- 2009.

وترجمت الثنائية في شباك «العميد» درجة التفاهم الكبير بين فابيو ليما ومواطنه كايو بعد أن احتفلا بالثنائية الـ11 في مشوارهما في الدوري مع «الإمبراطور» خلال الموسم الثالث على التوالي، بداية من مباراة الأهلي في الجولة 16 لموسم 2014- 2015، وصولاً إلى مباراة أمس الأول، وبدا من اللافت أن الفوز دائماً كان حليف الوصل في كل المباريات التي سجل خلالها الثنائي البرازيلي.

وانعكست الأجواء الحماسية التي فرضها جمهور «الإمبراطور» في المدرجات على أداء لاعبيه في المباراة، وكان جمهور الوصل أشعل مواجهة «الديربي» قبل انطلاقته بأيام عديدة من خلال إطلاق حملة «#لنجعلها صفراء»، في إشارة إلى ضرورة حرص الجمهور ارتداء شعار النادي الأصفر في مدرجات الملعب، بجانب تحفيز لاعبي الفريق من خلال كلمات تشجيعية على حسابات اللاعبين في موقع التواصل الاجتماعي «انستجرام»، قبل أن يعود ويحتفل مع لاعبيه بالفوز الثمين لساعات طويلة عقب نهاية المباراة أمس الأول. وقال البرازيلي كايو في تعليقه على المباراة: فوزنا كان بمثابة الرد على المشككين، ومن قالوا إن الوصل الحالي ليس جيداً، ولا يملك لاعبين جيدين، كان من الضروري أن نفوز بنقاط المباراة نسبة لأهميتها، وأيضاً لأنها أقيمت في أرضنا وبين جمهورنا، ولكن يبقى الأهم هو ضرورة تناسي الانتصار وتحويل التركيز إلى المباراة القادمة التي ستجمعنا بالوحدة المنافس القوي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا