• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

يرى أن جوسيلي من أنجح الأجانب

جيريتس يرفع تقريره الفني لإدارة شركة الكرة بالجزيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 مايو 2015

أمين الدوبلي (أبوظبي)

رفع البلجيكي إريك جيريتس المدير الفني للجزيرة تقريره الفني النهائي الخاص بالفريق الأول لكرة القدم، قبل سفره إلى بلجيكا مساء أمس الأول، وتضمن رؤيته الكاملة لـ«فخر أبوظبي» في الموسم المنقضي، وأهم عناصر القوة والضعف في صفوفه، وأسباب الإخفاق في الحصول على أي بطولة هذا الموسم، ومقترحاته للموسم المقبل، سواء في مجال التعاقدات مع المواطنين، والأجانب، أو تصعيد عدد من العناصر الشابة.

وأوصى جيريتس بضرورة الاستفادة من الصاعد أحمد ربيع، بعد أن أثبت كفاءته في مناسبات عدة ومنحه الفرص، التي يستحقها، لأنه يمتلك إمكانات كبيرة، ومعه خلفان مبارك الذي أثبت أنه قادر على القيام بدور صانع الألعاب، وقال في تقريره أيضاً إن التعاقد مع قلب دفاع قوي مثل فارس جمعة مع بشير سعيد، سوف يحل مشكلة الدفاع المتأزمة، التي لم ينجح في التعامل معها بإيجابية على مدار الموسم، مشيراً إلى أنه طلب من إدارة النادي أكثر من مرة من قبل أن يبدأ الموسم أن تتعاقد مع قلب مدافع مواطن قوي، وأن إدارة النادي بذلت جهداً كبيراً في هذا الاتجاه، إلا أن الأندية المحلية لم تترك لاعبيها، ولم تتنازل عنهم.

وفيما يخص طرفي الملعب أكد جيريتس في تقريره أن الجزيرة بحاجة إلى طرفي ملعب بديلين على مستوى خالد سبيل وعبدالله موسى لمنافستهما في اللعب ودفعهما إلى تطوير مستواهما، مع العلم بأن سلطان السويدي يستحق الفرصة للدفع به في مركز الظهير الأيمن، بعد أن قدم مستويات جيدة، لكنه بحاجة إلى بعض الخيرة وبعض الوقت، وتوقع له بأن يكون واحداً من أفضل المدافعين في الدولة.

وبخصوص الأجانب، أكد أن اللاعب الذي يقوم بأدوار رائعة ولا يشعر به أحد، ويطبق كل توجيهات المدرب هو جوسيلي داسيلفا، معتبراً إياه «الجندي المجهول»، وأن دوره مهم للغاية في إفساد هجمات المنافسين، وبناء هجمات الجزيرة، وأنه مفيد لأي فريق يمثله وفي كل المناسبات، وأن بيترويبا لم ينسجم مع الفريق، برغم أنه قضى عاماً كاملاً، ويملك إمكانات مهارية عالية، وتاريخاً مميزاً، وأن ميركو فوزينيتش مهاجم من العيار الثقيل كان بالإمكان أن يقدم أكثر، لو أن حالة الدفاع قوية، لأن ضعف الخطوط الخلفية كان يصيبه بالإحباط عند استقبال الأهداف، ويؤثر على معنوياته في التسجيل، برغم أنه كان يقوم أحياناً بأدوار دفاعية في الكرات الثابتة.

وتضمن تقرير جيريتس أيضاً على توصية بتقوية دكة البدلاء ببعض لاعبي الخبرة إذا كانت هناك رغبة في المنافسة على كل بطولات الموسم المقبل، لأنها تحتاج إلى فريقين جاهزين، أحدهما في الملعب والثاني على دكة الاحتياط، بالمستوى نفسه، حيث إن دور دكة البدلاء بحسب رأيه لا يقل أهمية عن دور اللاعبين الموجودين بالملعب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا