• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بدر سلطان العلماء في حوار مع «الاتحاد»:

أبوظبي إلى قائمة أكبر مصنعي ومورِّدي أجزاء الطائرات في العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أكتوبر 2016

حوار: يوسف البستنجي

دخلت أبوظبي، ضمن قائمة أكبر مصنعي وموردي أجزاء هياكل الطائرات، بعد فوز «ستراتا للتصنيع» التابعة لـ«مبادلة» المملوكة بالكامل لحكومة أبوظبي، بأول عقد لتصنيع وتوريد «مواد التقوية التحضيرية» لطائرات «بوينج».

وأكد بدر سليم سلطان العلماء، الرئيس التنفيذي لشركة «ستراتا للتصنيع»، عضو اللجنة التنظيمية للقمة العالمية للصناعة والتصنيع التي ستعقد في أبوظبي مارس المقبل، تأسيس مشروع مشترك في قلب مجمع العين لصناعة الطيران «نبراس»، من قبل «ستراتا»، في وقت فاز المشروع الجديد بأول عقد لتوريد المواد الأولية لشركة «بوينج» الأميركية، وهو ما يعزز العلاقة الطويلة الأمد التي أسستها «مبادلة» و«سولفاي» مع أكبر شركة لتصنيع الطائرات على مستوى العالم.

وأعلن العلماء في حوار مع صحيفة «الاتحاد» تأسيس المشروع المشترك لتصنيع المواد المركبة «مواد التقوية التحضيرية» اللازمة لصناعة الطائرات، الذي من شأنه أن يصبح الأول من نوعه في المنطقة وأحد المنتجين الرئيسيين الذين لا يتعدى عددهم أصابع اليد الواحدة على مستوى العالم، لإنتاج هذه المواد العالية التقنية.

وأضاف: سيتم تأسيس المشروع المشترك في قلب مجمع العين لصناعة الطيران «نبراس»، الوجهة المتنامية لصناعة الطيران في أبوظبي، مشيراً إلى أنه مشروع مشترك بين كلٍّ من شركة «مبادلة» وشركة «سولفاي»، حيث فاز المشروع الجديد بأول عقد لتوريد المواد الأولية لشركة «بوينج» وهو ما يعزز العلاقة الطويلة الأمد التي أسستها الشركتان مع أكبر شركة لتصنيع الطائرات على مستوى العالم.

ولفت الرئيس التنفيذي لشركة «ستراتا للتصنيع» إلى أن نسيج ألياف الكربون يتكون من مواد مركّبة مترابطة كيميائياً يتم استخدامها في بناء هياكل الطائرات، وتجمع هذه المواد بين الأداء الاستثنائي وخفة الوزن، وكجزء من الاتفاقية يعمل المشروع المشترك الجديد على توريد المكونات الأولية المركبة ومواد التقوية التحضيرية لهياكل الطائرات والتي يتم تصنيعها من خلال عملية تسخين فريدة من نوعها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض