• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

علاج الشلل الرعاش بالخلايا الجذعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 31 أغسطس 2017

ميونخ (د ب أ)

برهن باحثون من خلال التجربة إمكانية تحسين علاج الشلل الرعاش بالخلايا الجذعية من دون مضاعفات خطيرة. وقال فريق من الباحثين من اليابان، إن نقل بعض أنواع الخلية إلى مخ القردة المصابة زاد من امتصاص مادة دوبامين التي تحمل إشارات للمخ.

وأوضح الباحثون تحت إشراف تيتسوهيرو كيكوشي من جامعة كيوتو أنهم لم يعثروا عند مراقبتهم القردة التي تمت معالجتها على مؤشرات على وجود أورام خبيثة، أو غير ذلك من المضاعفات الخطيرة الناتجة عن العلاج.

وقال الباحثون في دراستهم التي تنشر في مجلة «نيتشر»، إنه أصبح من الممكن الآن البدء في دراسات بهذا الشأن على البشر.

واعتبر باحثون متخصصون في ألمانيا هذه الدراسة نجاحاً في أساليب العلاج بالخلايا الجذعية، ولكنهم رأوا أنه لا يزال من الضروري توضيح الكثير من القضايا بهذا الشأن. الشلل الرعاش الذي يصيب نحو 280 ألف شخص في ألمانيا على سبيل المثال ينتج عن موت خلايا عصبية في منطقة الدماغ الأوسط المسؤولة عن إنتاج مادة دوبامين؛ وهي الخلايا التي يطلق عليها اسم خلايا الدوبامين العصبية.

وجرب فريق الباحثين تحت إشراف كيكوشي خلال دراستهم علاجا بالخلايا الجذعية على قردة المكاك طويل الذيل وذلك بعد أن تعمد الباحثون إعطاب خلايا الدوبامين العصبية بسم عصبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا