• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

عبر الاثير

استوديو واحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 يونيو 2014

◆ خصصت حلقة الخميس من البرنامج عن التدخين ومضاره، ومساوئ هذه العادة السيئة، وطرق التخلص منها. واستضافت الحلقة الدكتور عبدالرزاق قدور استشاري أمراض القلب للكبار في مستشفى الشيخ خليفة، والدكتورة شيرين المزروعي رئيس قسم أمراض القلب والأوعية الدموية، وعذرا الزعابي أخصائي علاقات عامة بهيئة الصحة في أبوظبي.

وفي البداية قال الدكتور عبدالرزاق قدور: ليس هنا نسيج في الجسم لايتأثر بالتدخين، وهو أحد الأسباب الرئيسية للوفاة، ويسبب أمراضا رئيسية مثل أمراض القلب وأمراض الجلطة الدماغية ثم سرطان الرئة ثم الانتفاخ الرئوي المزمن، كانت هناك حملات وبرامج وإحصائيات لمكافحة التدخين منذ 2007 أظهرت أن هناك حوالي 24٪ من الذكور مدخنون و 0.8٪ من الإناث. وهذه النسب في تزايد.

◆ سؤال: لماذا يزداد أعداد المدخنين رغم الجهود المبذولة وبرامج مكافحة التدخين المستمرة ؟

◆ الدكتور عبد الرزاق: يبدأ التدخين كعادة وتقليد في سن المراهقة ثم يتحول عند الشخص كإدمان ورغم انتشار التوعية إلا أننا بحاجة إلى المزيد حتى نصل الى مانصبو إليه.

◆ هل ثقافة المنع كافية للقضاء على التدخين؟

◆ الدكتورة شيرين: الثقافة وحدها لا تكفي، فتكاتف الجهود نقطة أساسية، فقد تشكلت لجنة من جهات حكومية مختلفة مثل دائرة التنمية الاقتصادية والبلدية وشرطة أبوظبي ووزارة الداخلية ودائرة النقل وهيئة السياحة، فهذه الجهات تشريعية تحدد كيف، وأين ولمن تباع منتجات التبغ، وكذلك الشيشة هل تطبق القوانين التي تحدد أماكن تعاطيها مثل الموقع والمساحة والتهوية، وقد تم بالفعل إغلاق كثير من محلات توفير الشيشة بسبب مخالفتها للقانون. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا