• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

34 قتيلاً بغرق عبارة في إندونيسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يوليو 2018

جاكرتا (أ ف ب)

لقي 34 شخصاً على الأقل بينهم أطفال، حتفهم جراء غرق عبارة قبالة سواحل إندونيسيا. وكانت العبارة «كي ام ليستاري» التي يبلغ طولها 48 متراً، تنقل على ما يبدو 190 شخصاً، أي أكثر بكثير من لائحة الـ 134 مسافراً لحظة وقوع المأساة.

وبالإضافة إلى القتلى الـ 34، تم إنقاذ 155 شخصا، كما قالت الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث، ولم تشر إلى أي مفقود في حصيلتها الأخيرة.

وأظهرت صور لحادثة الغرق ركابا يتمسكون بطرف العبارة أثناء غرقها، بينما تضرب أمواج شاحنات وآليات أخرى كانت على متنها على بعد نحو 300 متر عن سواحل سيليبيس.

ووقع هذا الحادث في اليوم نفسه الذي أعلن فيه انتهاء عمليات البحث عن 164 شخصاً فقدوا في حادث غرق عبارة أخرى الأسبوع الماضي في جزيرة سومطرة، التي تعد من أعمق البحيرات في العالم ومنطقة سياحية. ونجا 21 راكباً ولقي ثلاثة آخرون مصرعهم.

وحول الحادث الذي وقع الثلاثاء، قالت وزارة النقل الإندونيسية، إن أسطولا من السفن الصغيرة حاول إنقاذ الركاب لأن الأحوال الجوية السيئة تمنع السفن الأكبر من الاقتراب، وتشهد إندونيسيا باستمرار حوادث بحرية، إذ يعتمد كثر السفن وسيلة للتنقل بن جزر الأرخبيل التي يقارب عددها 17 ألف جزيرة رغم الافتقار إلى معايير السلامة.

وفي 2009، لقي أكثر من 300 شخص حتفهم عندما غرقت سفينة كانت تقوم برحلة بين جزيرة سيليبيس والجزء الإندونيسي من جزيرة بورنيو.