• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

سناتور أميركي يحذر أردوغان من «مستنقع سوري»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يوليو 2018

بغداد (رويترز)

حذر السناتور الأميركي لينزي جراهام أمس، بعد اجتماع مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أعقب زيارة لمدينة منبج شمال سوريا، من أن أنقرة ستجد نفسها في مستنقع إذا عمقت تدخلها في الحرب الأهلية متعددة الأطراف. وقال جراهام، العضو جمهوري بلجنة خدمات القوات المسلحة بالشيوخ، خلال زيارة لبغداد أمس، إن تركيا يجب أن تدعم «وجوداً أميركياً مستمراً في سوريا» مضيفاً أنه حاول إقناع أردوغان بضرورة بقاء قوات أميركية لأن «تبعات رحيلنا ليست جيدة». وشنت تركيا عمليتين عسكريتين في شمال سوريا في العامين الأخيرين تمكنت خلالهما من دحر مقاتلي «وحدات حماية الشعب» الكردية. وتشعر أنقرة بالغضب من دعم واشنطن للوحدات الكردية التي تعتبرها «إرهابية»، وتهدد بشن عمليات أخرى ضد الأكراد في منبج حيث تنتشر قوات أميركية.

وقال جراهام بعد لقاء أردوغان في تركيا ضمن جولة في المنطقة شملت أيضاً شمال سوريا والعراق «حاولت إقناعه بأنك تحتاج لوجود أميركي في سوريا لأن تبعات رحيلنا ليست جيدة»، مضيفاً «أنت في غير حاجة لتوغلات أخرى في سوريا يقوم بها الجيش التركي لأنك ستجد نفسك في مستنقع». والشهر الماضي توصلت واشنطن وأنقرة إلى اتفاق مبدئي تنسحب بمقتضاه وحدات حماية الشعب من منبج، بينما تقوم قوات أميركية وتركية مشتركة، بحفظ الأمن والاستقرار في المدينة.