• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

لبنى القاسمي: جهود آتت ثمارها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

قالت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي، رئيسة جامعة زايد، تعقيباً على إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله»، لنتائج ومؤشرات تقارير نسبة نجاح فرق العمل الحكومية في إنجاز مرحلة التحول نحو الخدمات الذكية: إنما تؤكد أن مساعي دولة الإمارات، في ظل التوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، وتماشياً مع الرؤية الثاقبة في قيادة سفينة العمل الحكومي في دولة الإمارات، لأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله»، لتحقيق الريادة على صعيد حكومات العالم، إنما هي بجلاء مساعٍ حثيثة، تتواكب معها خطى مدروسة ومنهجية صائبة، ارتباطاً بخطط زمنية لإدراك حكومة دولة الإمارات، أهمية تحقيق أفضل التحولات وتضمين أحدث التقنيات والممارسات في تقديم الخدمات الحكومية للمتعاملين، وبما يعزز رؤية دولة الإمارات واقعاً ونتائج ملموسة لتكون من افضل حكومات العالم بحلول العام 2021.

وأضافت معاليها: «اليوم يعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن خارطة الطريق التي حددها سموه قبل عامين، لكي تشهد دولة الإمارات طفرة ونقلة نوعية في تحولها للحكومة الذكية، قد أتت حصادها بجلاء»، مؤكدة أن توجيهات سموه، لا تهدف فقط لاستنهاض المقدرات والهمم، وتوجيه مؤسساتنا الحكومية، وتحفيز قادتها على تحقيق التميز والريادة فقط، بل يقترن مع تلك التوجيهات والأهداف السامية تقديم سموه لبرامج ومنهجيات مدروسة وعلمية، تعتمد عليها المؤسسات الحكومية ارتباطاً بالمتغيرات الراهنة على أجندة تطوير الممارسات الحكومية في دول العالم، في مجالات تقديم الخدمات الحكومية لجمهور المستهدفين، كون رضا المتعاملين مع الجهات الحكومية يعد من أهم مؤشرات السعادة في أي دولة في العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض