• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

جمع بين التمثيل والتأليف والإخراج

منصور المنصور.. رائد الإذاعة ومسرح الطفل الكويتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 فبراير 2016

سعيد ياسين (القاهرة)

منصور المنصور.. من أعمدة الفن الخليجي، ومن أهم فناني الكويت الذين أثروا الساحة بعشرات المسلسلات والمسرحيات الناجحة، سواء على صعيد التمثيل أو التأليف أو الإخراج، وهو يعد رائد الإذاعة ومسرح الطفل الكويتي، وأحد مؤسسي فرقة «مسرح الخليج العربي».

ولد في 1941 وهو ينتمي لأسرة فنية، حيث إن شقيقيه محمد وحسين ممثلان، وعبد العزيز مخرج، ودرس في مدارس الصباح والشرقية والنجاح والصديق، والمتنبي التي قدم فيها عام 1958 مسرحية «الحاكم بأمر الله»، ولكنه ترك الدراسة بعد وفاة والده عام 1963، وكان قد بدأ مشواره مع التمثيل في إذاعة الكويت 1959 في برنامج «من الدريشة» مع عبد العزيز الفهد، وصالح حمدان، ومحمد الشمالي، وعباس عبد الرضا، وفي 1961 عين موظفاً في إذاعة الكويت في فرز رسائل برنامج «ما يطلبه المستمعون»، وفي 1965 انتقل إلى مكتب أشرطة التسجيلات، ولاحظ المسؤولون جهده وطموحه وإصراره على التعلم، فأرسلوه في بعثة لدراسة الإخراج الإذاعي في مصر، وبعد عودته عين نائباً لرئيس قسم المخرجين في الإذاعة، ثم رئيساً للقسم، ثم رقي ليصبح رئيساً لقسم المنوعات، ثم مراقباً للقسم قبل أن يتولى منصب مراقب البرامج الفئوية، وتقاعد عن العمل الحكومي بعد تحرير الكويت عام 1992.

بدايته

وكانت بدايته في التلفزيون عام 1968 حين شارك في سهرة «حياة»، ثم توالت أعماله ما بين تمثيل وإخراج، ومن بينها مسلسلات «ألوان من الحب» أمام سعاد حسين، وجعفر المؤمن، و«امرأة قالت لا»، أمام حياة الفهد، وجاسم النبهان، وخليل إسماعيل، و«المصير» أمام سعاد عبد الله، وحياة الفهد، وإبراهيم الصلال، وخالد النفيسي، و«الطابق الثالث» و«إلى أبي وأمي مع التحية».

حضور مكثف

وشهدت الفترة من 2004 وحتى وفاته حضوراً مكثفاً له في الدراما التلفزيونية من خلال عدد كبير من المسلسلات، منها: «دروب الشك»، و«القدر المحتوم»، و«سهم الغدر»، و«ناس وناس»، و«غصات حنين»، و«صحوة زمن»، و«ابن النجار»، وأسس مسرح الطفل في الكويت وشارك بالتمثيل في نحو 20 مسرحية، منها: «الأسرة الضائعة»، و«الضحية»، و«عنده شهادة»، و«فلوس ونفوس»، و«ثم غاب القمر»، و»الدرجة الرابعة»، و«ضاع الديك»، وقام بتأليف مسلسل «بيت بلا أبواب» عام 2001، وأخرج العديد من المسلسلات الإذاعية، منها «حبابة»، وأخرج نحو 15 مسرحية، منها «سندريلا»، و«الطنطل يضحك»، و«قفص الدجاج»، و«الأوانس»، و«الكاشي ماشي»، و«الليلة الثانية بعد الألف».

وتزوج عام 1965، وأنجب أربعة أبناء هم: سناء، وعبد الله، وعماد وناصر، وتوفي في الجزائر 9 نوفمبر 2011، حيث كان في مهمة عمل مع «فرقة مسرح الخليج العربي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا