• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الورود تنهمر على تمثال الحرية بمناسبة يوم النصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 يونيو 2014

انهمرت مليون ورقة ورد من مروحيات على تمثال الحرية أمس الأول «الجمعة» في نيويورك، تحية من فرنسا إلى القوات الأميركية التي حررت البلاد بعد إنزال قوات الحلفاء في نورماندي شمالي فرنسا في الحرب العالمية الثانية قبل 70 عاماً، والمعروف بيوم النصر.

وتم نثر نحو مليون من ورق الورود الحمراء التي تزن 550 كيلو جراماً تقريباً كجزء من الحفل الذي جرى بصورة رمزية عند تمثال الحرية الذي قدمته فرنسا هدية إلى الولايات المتحدة في عام 1886، وقال رود كوكورودز، أحد منظمي الاحتفالية لصحيفة «نيويورك بوست»: «نريد الإعراب عن تقديرنا.. فلولا تضحيات وبطولة وشجاعة جميع الجنود الأميركيين الذين قتلوا في نورماندي، ما كنا لنعرف أين كان يمكن أن تكون فرنسا أو العالم الآن». ونظمت مؤسسة «الفرنسيون لن ينسوا أبداً» غير الهادفة للربح، الاحتفالية التي بلغت تكلفتها 100 ألف دولار لتكريم قدامى المحاربين في الحرب العالمية الثانية.

وتضمنت الاحتفالية كذلك اشتراك الأطفال في القيام برفع علمين كبيرين، أحدهما لفرنسا والآخر لأميركا، عند سفح التمثال البالغ ارتفاعه 92 متراً الذي يرمز للديمقراطية والحرية. (نيويورك - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا