• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«الطلاق الرابع» للنجمة الأميركية ميلاني جريفيث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 يونيو 2014

أعلن الممثل الإسباني أنطونيو بانديراس وزوجته الممثلة الأميركية ميلاني جريفيث عن طلاقهما بالتراضي بعد 18 عاماً من الزواج، وجاء في بيان صدر عن هذا الثنائي الذي يعد من الأكثر شهرة في هوليوود «قررنا أن نفسخ زواجنا الذي استمر 20 عاماً تقريباً، وذلك بالتراضي وبعد التفكير ملياً».

وأكد البيان الموقع من «أنطونيو وميلاني» أن القرار قد اتخذ «ودياً وباحترام متبادل»، فيما كشف موقع «تي ام زي» المتخصص في أخبار المشاهير عن أن ميلاني جريفيث هي التي قدمت طلب الطلاق للسلطات في لوس أنجلوس (الغرب)، مبررة قرارها في المستندات القضائية بـ «صعوبات يتعذر تخطيها». واشتهر أنطونيو بانديراس البالغ من العمر 53 عاماً بفضل فيلم «ذي ماسك أوف زورو»، وهو تعاون أيضاً مع المخرجين وودي ألن وبيدرو ألمودوفار، أما ميلاني جريفيث 56 عاماً، فهي رشحت لجائزة «أوسكار» عن دورها في فيلم «ووركينج جيرل» الذي عرض سنة 1988، وهذا هو الطلاق الرابع لميلاني، فهي تطلقت مرتين من الممثل دون جونسون، ثم من ستيفين باور. (لوس أنجلوس- أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا