• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

نقل الأسير خضر إلى مستشفى سجن الرملة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 مايو 2015

بسام شرف

القدس المحتلة (الاتحاد) أكدت عائلة الأسير الشيخ خضر عدنان، أمس، أن نجلها نقل إلى مستشفى سجن الرملة لتدهور حالته الصحية بسبب إضرابه المتواصل عن الطعام لليوم الـ19 على التوالي. وأوضحت زوجة الأسير عدنان في تصريح أنهم أُبلغوا بنقل زوجها الأسير خضر لزنازين مستشفى سجن الرملة، بعد تدهور حالته الصحية. وكان رئيس هيئة شؤون الأسرى عيسى قراقع قد حذر من تدهور الوضع الصحي للأسير، مطالباً بإنهاء قانون الاعتقال الإداري الذي بموجبه لا يزال ما يقارب 500 أسير معتقلين إداريا، من بينهم 9 نواب منتخبين في المجلس التشريعي، في سجون الاحتلال. وحمل قراقع حكومة «إسرائيل» المسؤولية عن صحة الأسير عدنان الذي بدأ وضعه الصحي يتدهور حيث يرفض تناول أي مدعمات غذائية ومصر على استمرار إضرابه. وأشار إلى خطورة الوضع الصحي للمئات من الأسرى المرضى، حيث إن حالة القلق والخوف ينتاب الجميع بسبب ما يتعرض له الأسرى المرضى من إهمال واستهتار بسبب تزايد إصابة الأسرى بأمراض صعبة. من جانبه، أكد فؤاد الخفش مدير مركز «أحرار» أن الأسير عدنان لا يخوض معركة فردية وإنما معركة ضد الاعتقال الإداري وإسناده يجب أن يكون من الكل الفلسطيني، ويجب تشكيل حالة رأي عام محلية وخارجية لإنجاز هذا الأمر.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا