• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مافيا نابولي ترمم دارة ستينج في توسكانة.. من دون علمه

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يناير 2014

روما (أ ف ب) - ذكرت صحف إيطالية أن الفيلا التي يملكها المغني ستينج في توسكانة، رممت من قبل شركات يشتبه في أنها تنتمي إلى الكامورا، المافيا في نابولي من دون أن يكون على علم بذلك.

ويبدو أن شركتي «جي جي اف» و«بي دي بي كونستراكشن» يملكهما أحد أفراد الكامورا، وهما متهمتان باعتماد نظام فواتير مزورة بقيمة 10 ملايين يورو سمح لهما بالتهرب من دفع ثلاثة ملايين يورو لمصلحة الضرائب. وقد أوقف ستة أشخاص وتم الحجز على 11,3 مليون يورو من الحسابات المصرفية والممتلكات العقارية والأسهم في شركات في إطار هذه القضية.

وقائمة الأشغال التي نفذتها هاتان الشركتان لحساب زبائن كانوا يجهلون هذه الأفعال، تضم المغني ستينج الذي يملك دارة في توسكانة ومتحف «غاليريا ديلي اوفيزي» في فلورنسا، وفنادق فخمة وقصوراً فضلاً عن مقهى «هارد روك كافيه» في فلورنسا.

وكان يدير شركتي البناء في الواقع جوفاني بونتيزا (61 عاماً) العضو في الكامورا الذي حكم عليه عام 2007، بعد إدانته بتهمة الانتماء إلى عصابة مافيوية الطابع على ما ذكرت صحيفة «لا ريبوبليكا».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا