• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«الشؤون الإسلامية والأوقاف»: استهداف المساجد تشويه مقصود للإسلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد):

أدانت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف الجريمة الإرهابية التي استهدفت مسجداً في القطيف بالمملكة العربية السعودية، وحذرت من التمادي في تشويه مبادئ الإسلام وحضارته ومستقبله.

وقال الدكتور محمد مطر الكعبي - رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، إن استهداف دور العبادة لأي دين أو ملة هو عدوان همجي على مقدسات الأمم والمجتمعات، وهو إرهاب يطعن سماحة الإسلام في الصميم، والإرهابي لا مقدس لديه سوى تنفيذ أجندات عدائية متطرفة لكل الدول والشعوب بلا حدود، وعلى كل عقلاء العالم أن يقفوا صفاً واحداً لبيان زيف الخطاب الإرهابي، والتصدي لبؤر التطرف في كل مكان، وهذا ما يؤكد للجميع أهمية تعزيز ثقافة السلم كأولوية في الخطاب الإسلامي ومقاصد الدين الحنيف، كما طرحه مؤخراً بيان أبوظبي الصادر عن منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، والذي أصدره نحو 350 عالماً من أشهر علماء الدول الإسلامية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض