• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يهرب من دار عجزة لحضور مراسم إحياء "إنزال الحلفاء"

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 يونيو 2014

ا ف ب

هرب مسن بريطاني هو من قدامى المحاربين من دار للعجزة في بريطانيا لحضور مراسم إحياء ذكرى انزال الحلفاء في نورماندي شمال فرنسا، حيث عثر عليه بعد 12 ساعة على فراره، كاسرا بذلك قرار الدار بمنعه من الخروج، بحسب ما كشفت صحيفة "دايلي تلغراف".

وقد قرر العجوز البالغ من العمر 89 عاما تجاهل تعليمات المعاونين الصحيين للالتحاق بزملائه السابقين، مهما كلف الأمر.

وفر من الدار صباح الخميس وخبأ ميدالياته تحت معطفه وركب على متن حافلة كانت في طريقها إلى نورماندي.

وقد أبلغ طاقم العمل في هذه الدار الواقعة في مدينة هوف (جنوب غرب إنكلترا) باختفاء أثره، ففتشت الشرطة المنطقة واتصلت بالمستشفيات وشركات النقل وسيارات الأجرة.

وعثر عليه سالما في الليلة عينها إلى جانب زملائه في نورماندي. وقد اتصل أحد أصدقائه بدارالعجزة ليبلغها بأنه معهم وفي حالة جيدة وسيعود بعد انتهاء المراسم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا