• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

خلال تكريم 13 فائزاً بالدورة الـ45

«بريد الإمارات» تطلق مسابقة كتابة الرسائل ديسمبر المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 أكتوبر 2016

شروق عوض (دبي)

قال إبراهيم بن كرم، المدير التنفيذي التجاري لمجموعة بريد الإمارات، إن المجموعة تعتزم إطلاق الدورة الـ46 للمسابقة الدولية لكتابة الرسائل لفئة الشباب محلياً في شهر ديسمبر المقبل، على أن تتم مباشرة بريد الإمارات استقبال طلبات المشاركة من كافة طلبة مدارس الدولة منذ اليوم الأول من إطلاق المسابقة.

وأوضح أن أهمية هذه المسابقة الدولية تكمن في عدة جوانب أهمها توعية شريحة واسعة من الشباب بمختلف فئاتهم العمرية بأهمية رسائل البريد، وتعزيز مهاراتهم الفكرية بما يكفل الارتقاء بآفاقهم المعرفية، والعمل على بث روح الإبداع لديهم في طرق تحرير وكتابة الرسائل باللغتين العربية والإنجليزية، والمساهمة في توطيد أواصر الصداقات الدولية بين طلبة الإمارات وأقرانهم في العديد من الدول الأجنبية والعربية.

وأكد لـ«الاتحاد» أن البريد لا يزال يحافظ على بريقه ورونقه في ظل هجمة التكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي، حيث باتت تلعب دوراً كبيراً في إيصال الرسائل بسهولة ويسر و«بكبسة زر»، حسب وصفه، لافتاً إلى أنه على الرغم من هذا التحدي اتخذت المجموعة على عاتقها، إلغاء فكرة الدور التقليدي للبريد الذي غزى عقول العملاء، من خلال العمل على تطويع كل من وسائل التكنولوجيا المختلفة والاستفادة منها في إيصال البريد إلى كافة العملاء ببساطة ويسر، ووسائل التواصل الاجتماعي في بث رسائل توعية تبثها المجموعة حول أهمية البريد في حياة البشر.

جاء ذلك على هامش احتفال مجموعة بريد الإمارات بيوم البريد العالمي في مقرها الرئيسي بدبي، أمس، حيث تم توزيع الجوائز والشهادات التقديرية على 13 طالباً فائزاً في مسابقة كتابة الرسائل العالمية على الصعيد المحلي، و10 فائزين منهم بأفضل رسائل باللغة العربية، و3 فائزين آخرين في أفضل رسائل باللغة الإنجليزية، على أن يتم المنافسة فيما بعد عالمياً، إذ وصلت المشاركات في المسابقة إلى 3 آلاف مشاركة من 500 مدرسة موزعة في أرجاء إمارات الدولة.

وأشار إلى تولي اتحاد البريد العالمي مهمة تنظيم هذه المسابقة سنوياً لكتابة الرسائل للشباب، تحت عنوان جديد يتم اختياره في مطلع كل عام، وتعميمه على كافة الهيئات والمؤسسات البريدية في مختلف أنحاء العالم، لافتاً إلى قيام مجموعة بريد الإمارات باختيار أفضل رسالة مشاركة على الصعيد المحلي وتحويلها إلى المكتب الدولي في اتحاد البريد العالمي، لتمثيل دولة الإمارات والدخول في منافسة مع الرسائل الفائزة الأخرى، التي تختارها إدارات البريد العالمية، حيث تقوم بعد ذلك لجنة عالمية باختيار أفضل ثلاث رسائل على مستوى العالم وتوزيع 3 ميداليات، منها ذهبية وفضية وبرونزية على الفائزين، بالإضافة إلى توزيع جوائز قيمة على الفائزين بالمراكز الأخرى.

من جانبه، أوضح سلطان المدفع، المدير التنفيذي للعمليات البريدية في مجموعة بريد الإمارات، أن المجموعة قامت بالتعاون مع وزارة التربية بتنظيم مسابقة كتابة رسائل الشباب وبالتنسيق مع اتحاد البريد العالمي، ضمن المسابقة الدولية لكتابة الرسائل التي نظمت للمرة الأولى في عام 1971، كما قدم التهنئة للطلاب الفائزين في المسابقة الدولية الخامسة والأربعين في كتابة الرسائل لفئة الطلبة 2016.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض