• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

قيادات تعليمية: أكدوا توفر أعلى المعايير في البنية التحتية للبحث العلمي

قرار إنشاء الجامعة خطوة أولى لمرحلة ما بعد النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 أكتوبر 2016

إبراهيم سليم (أبوظبي)

قوبل قرار دمج ثلاث مؤسسات تعليمية كبرى في جامعة واحدة، بترحيب واهتمام كبيرين من جانب القيادات التعليمية والمتخصصين، مؤكدين جرأة القرار وأهميته، ودقة توقيته، لافتين إلى أنه بات واضحاً أن مرحلة الاستعداد لمرحلة ما بعد النفط قد دخلت حيز التنفيذ.

وأشاروا إلى أن هذا القرار يصب في مصلحة الدولة، ويحقق ريادتها الحالية والمستقبلية، وأجمع مسؤولون عن التعليم أن هذه الجامعة ستصل إلى العالمية، وترتقي بالتصنيف الخاص بالجامعات العالمية، وأنها ستكون رافداً رئيسياً، لبناة مستقبل الوطن من أبنائه، بما يحقق رؤية القيادة الرشيدة.

جامعة عالمية وكوادر مواطنة

وقال معالي المهندس حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، «قرار الدمج قرار جريء ويتسم بالحكمة، والموضوعية، وستكون جامعة عالمية مرموقة، في البحث العلمي، وهو ما يعكس مدى استشراف القيادة الرشيدة للمستقبل»، مشيرا معاليه إلى أن الدولة تمر بمرحلة مهمة، مستدلاً بما وجه به صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بالاستعداد لمرحلة مع بعد النفط، وتوفير بديل جديد يحل محل النفط الحالي، والبديل هو التقدم العلمي، وذلك من خلال التركيز على التعليم بدءاً من الروضة وانتهاءً بالجامعة، وما بعد الجامعة، والتركيز على اقتصاد المعرفة، فمن المختبرات والمراكز البحثية سنبني المستقبل الذي تأمله قيادتنا الرشيدة.

وقال معاليه «البحث العلمي أصبح يحتل المكانة الأولى لدى أي دولة ترغب في مواجهة تحديات المستقبل، وخاصة مع ما نشهده من انفجار معرفي الذي أدى إلى سباق للوصول إلى المعرفة الدقيقة المستمدة من العلوم التي تكفل الرفاهية للإنسان، وتضمن له التفوق على غيره، وهنا تكمن أهمية الجامعة، والتي ستعمل على خلق جيل مبتكر مبدع يحقق رؤية القيادة الرشيدة، وذلك من خلال احتضان الجامعة بمراكزها البحثية، والمختبرات العلمية، والإمكانيات التي توفرها الدولة لأبناء الوطن، ودعم ابتكاراتهم، وأفكارهم، وإبداعاتهم، وتنمية الأفكار، ودعمها باختيار وجذب كفاءات بحثية عالمية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض